المحللون يتوقعون أسوأ فترة مالية تمر بها أبل

آبل

ستقدم أبل في الأسبوع المقبل نتائجها المالية للربع الثاني من عامها المالي. ووفقًا لتوقعات المحللين، فإن النتائج قد لا تسر المستثمرين على الإطلاق.

يرى المحللون أن هذه الوقت هو أسوأ فترة تمر بها شركة أبل، وذلك نتيجة النظر إلى النتائج المخيبة للآمال خلال الربع الأول؛ فإن التوقعات غير مُشَجِّعَة.

كانت مبيعات الآيفون قد انخفضت للمرة الأولى منذ بدايته. ومع الربع الجديد، يذكر المحللون أنه سيكون الفصل الثاني من سيناريو النتائج المالية السلبية للشركة.

يقول المصدر إن مبيعات هواتف الآيفون هي النقطة الرئيسية والفاصلة التي تهم المستثمرين، وهو أمر مفهوم؛ نظرًا لكونه أكثر منتجات أبل شعبية وشهرة بين الناس.

وفيما يتعلق بالإيرادات، توقَّع تيم كوك – الرئيس التنفيذي لشركة أبل – أنها ستتراوح بين 41-43 مليار دولار، التي كانت في العام الماضي من نفس الفترة بلغت إيراداتها نحو 49.6 مليار دولار.

المصدر: Business Insider


تعليقات عبر الفيسبوك