قوقل تختبر طريقة للنشر مباشرة في نتائج البحث

unnamed

بدأت قوقل تختبر اسلوب جديد كلياً من نشر المحتوى مباشرة إلى نتائج البحث. هذه الطريقة الجديدة ستسمح للشركات والمشاهير والمنظمات وغيرها أن يكون لديها مثل صفحة خاصة من المحتوى في صفحة نتائج البحث.

بدأت التجارب قبل شهر عندما أتاحت قوقل لمرشحي الرئاسة الأمريكية أن ينشروا المحتوى الخاص بهم مثل آراء ومواقف حول قضايا معينة. يتم عرض المحتوى بكل مرشح بتصميم البطاقات حيث يمكن التبديل والتنقل فيما بينها والضغط عليها وتوسيعها لعرض المزيد من المحتوى. وعند البحث عن اسم المرشح فإن المحتوى الخاص به يظهر.

تلك التجارب كانت مع عدد محدود من الشخصيات المرشحة لسباق الرئاسة، الآن توسعت لعدد أكبر تشمل الشركات وبعض الشخصيات الشهيرة في عدة مجالات و علامات تجارية كبرى.

حتى يمكن للمعلنين الإستفادة من هذه الطريقة الجديدة بعرض المحتوى, لنقل أن هناك علامة رائدة للمجوهرات يمكنها عرض بطاقات من المحتوى المصممة لترويج المجوهرات في محلات معينة ضمن أي نطاق جغرافي، عند الضغط على البطاقة فإنها تعرض المزيد من صور المجهورات والتصاميم وحتى يمكن وضع النصوص في صفحة كاملة. بالطبع هذه البطاقات ليست جزء من شبكة اجتماعية بالتالي لا يمكنك التفاعل معها كالإعجاب والتعليق انما فقط الإطلاع على محتواها ومشاركتها مع الآخرين.

Screen-Shot-2016-03-04-at-2.36.11-PM

ما ذكرناه هنا يبدو مشابهاً لخدمة Google Posts التي تختبرها قوقل منذ مدة وتسمح بالنشر مباشرة إلى نتائج البحث، لكن متحدث بإسم الشركة أكّد أن التجربة الجديدة لا تدعى بهذا الأسم.

خدمة Google Posts تتيح حالياً تلقي الطلبات للنشر وتسمح لمرشحي الرئاسة بنشر المحتوى من نصوص وصور ومقاطع فيديو مباشرة على نتائج بحث قوقل بحيث يعرض المحتوى لدى البحث عن أسم المرشح.

على كل حال سواء كانت بهذا الأسم، أم ستحصل على اسم جديد، من الواضح جيداً أن هذه اللمسة الأكثر اجتماعية في نتائج البحث هي محاولة جديدة من قوقل للدخول إلى العالم الاجتماعي بعيداً عن قوقل بلس، فهل تنجح هذه المحاولة؟ أم يكون مصيرها مثل خدمات سابقة؟

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك