هاتف جي 3 يخرج قطاع الهواتف الذكية من وادي الخسائر

IMG_8287-copy

ساهم نجاح هاتف إل جي جي 3 بتحقيق أرقام قياسية لشحنات الهواتف الذكية للربع المالي الثاني بالإضافة إلى نمو في العائدات و الأرباح الصافية للشركة بنسب عالية والأهم أن قطاع الهواتف الذكية أصبح رابحاً.

و وفق نتائج إل جي فإن الشركة الكورية حققت عائدات إجمالية 14.93 مليار دولار منها حوالي 400 مليون دولار كأرباح صافية. وبهذا تكون قد نمت أرباح الشركة الصافية 165% مقارنة بنفس الربع من العام الماضي.

وقالت الشركة أن مبيعاتها من الهواتف الذكية ارتفعت 20 % بمعدل سنوي لتصل شحناتها إلى 14.5 مليون جهاز بدون أن تحدد بدقة عدد شحنات هاتف جي 3 منها واكتفت بالتأكيد أنه سبب النجاح في المبيعات التي بلغت إجمالاً 3.51 مليار دولار وهو أعلى معدل نمو في المبيعات منذ 2010.

وعن أرباح قطاع الهواتف الذكية وضعت إل جي حداً لثلاثة أرباع خاسرة متتالية حيث استطاعت هذا الربع تحقيق أرباح صافية في هذا القطاع بأكثر من 83 مليون دولار و سيستمر هذا القطاع بتحقيق الأرباح مع توفر جي 3 في أسواق إضافية حول العالم.

ولم تحقق الشركة نمواً في عائدات و أرباح قطاع الترفيه المنزلي الذي حقق 4.94 مليار دولار. إلا أنها شهدت نمواً في أرباح العمليات بحوالي 70% مقارنة بنفس الربع من العام الماضي لتحقق 150 مليون دولار مستفيدة من خفض التكاليف الثابتة و تقديم عدة منتجات متكاملة.

و أوضحت إل جي أن الطلب على شاشات التلفاز Ultra HD في الأسواق الرئيسية للشركة ستستمر في نمو عائدات أجهزة التلفاز من نوع LCD. كما ستساهم مبيعات الشركة من الشاشات للشركات الأخرى المصنعة للأجهزة في نمو قطاع الشاشات.

بالطبع لازال أمام إل جي طريق طويل لتصل إلى مبيعات هواتف مثل سامسونج، لكن نجاح سلسلة هواتف إل و اطلاق المزيد من الهواتف القوية سيعزز من امكانياتها في اسواق عالية المنافسة مثل السوق الكوري.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك