المحتوى و الويب العربي سيكون الأفضل شئتم أم أبيتم !!

IranInternett
سيأتي اليوم الذي يكون فيه الويب العربي الأول عالميا … !!!

قضية المحتوى العربي على الويب هي من أبرز القضايا التي تركز عليها نقاشات العاملين على الويب اليوم ، و تجذب إهتمام المستخدمين الذين يطمحون للحصول على المحتوى ذات الجودة العالية ، و الإستفادة القصوى من المواقع العربية المتاحة .

و من المعروف أن أغلبية النقاشات التي تتم على الشبكات الإجتماعية و حتى المنتديات تشير إلى أن واقع المحتوى العربي يبقى مزريا و على الأرجح سيكون من المستحيل أن يكون الويب العربي في مستوى الويب العالمي يوما ما ، و أي تقدم يحققه لن يكون بالحجم الذي نأمل الوصول إليه .

نتيجة تشاؤمية صراحة و تبعث على الحزن و الإكتئاب أيضا ، و هي التي جعلت الكثير من المهتمين الذين أعرفهم يدافعون عن تلك الرؤية بكل قوة بل و يعبرون عنها بعبارة واحدة ألا و هي : الويب العربي سيئ و سيبقى كذلك !!!

صحيح أن المحتوى المكرر و المنقول يزخر به الويب العربي ، و أن نسبة الإبداع تبقى ضعيفة و مخجلة سواء مقارنة بحجم التقليد و النسخ أو حتى مقارنة بحجم الإبداع الذي يشهده الويب العالمي ، و صحيح أيضا أن الكثير من المدونين و منتجي المحتوى توقفوا عن الإنتاج على مدوناتهم و المجلات و مواقع الأخبار و المنتديات ليعتزل الكثير منهم القيام بذلك بشكل نهائي ، في نفس الوقت الذي إتجهت فيه البقية الأخرى إلى العمل على الويب العالمي و التدوين بلغات أجنبية لمشاركة المعرفة مع الأجنبي عوض المستخدم العربي .

نعم كل تلك المشاكل حقيقية و هناك مشاكل أخرى لم أتطرق إليها يعاني منها الويب العربي ، منها الكتابة بالعربيزي و العرنسية “العربية بحروف الفرنسية و الإنجليزية” ، و مشكلة تدني الإستفادة المادية لمنتجي المحتوى العربي و الذي أدى بهم فعلا إلى بيع مواقعم أو إغلاقها و هجرة مجال إنتاج المحتوى نهائيا .

لكن هل يدري العالم العربي من المحيط إلى الخليج أن الويب العربي لديه مستقبل مشرق تماما ؟ بل سينافس الويب العالمي بقوة خلال السنوات القادمة .

إنها حقيقة أخرى توجد في الجانب المشرق من القضية كلها ، لكن للأسف نظرتنا التشاؤمية إلى هذه القضية لن تساعدنا على التقدم أبدا . ستجعلنا نتراجع و هو الأمر الذي سنتحمل مسؤولية نتائجه الكارثية مستقبلا و أمام الأجيال القادمة.

و شخصيا … أؤمن أن مستقبل الويب العربي مشرق تماما ، بل يستطيع العاملين فيه من أصحاب المواقع و منتجي المحتوى و المبرمجين و المصممين … النجاح في هذه الرحلة التي تعد مهمة ، ليس فقط هنا على الإنترنت بل على مستوى حياتنا اليومية ، خصوصا و أنها أصبحث الأن جزء لا يتجزأ من يومنا ، أصبحنا نشارك عليها تفاصيل حياتنا ، و نشارك أراءنا على المدونات و المجلات و المنتديات و الشبكات الإجتماعية ، و نشارك تجاربنا مرئيا و سمعيا و كتابيا على مختلف المواقع ، هذا دون أن ننسى الأنشطة التجارية التي نقوم بها على الويب و الكثير أيضا  …

لكن لماذا أنا مقتنع بأن الويب العربي له مستقبل مشرق و سينافس الويب العالمي بقوة خلال السنوات القادمة ؟ سؤال مهم جدا و هو الذي أسعى من خلاله إلى إبراز نقاط القوة التي تتوفر لدينا لتحويل حلمنا إلى حقيقة .

اللغة العربية في المرتبة الخامسة على الويب :

على الويب بشكل عام هناك منافسة شرسة بين 6500 لغة من اللغات العالمية المختلفة ، و التي تتنافس بشكل عام على الإنتشار و الصدارة و في هذه المنافسة الكونية التي لا ترحم تمكنت اللغة العربية من إحتلال المرتبة الخامسة على الويب من حيث الإنتشار و كمية المحتوى المتوفر بهذه اللغة الحية ، و هذا يعني أن اللغة العربية تعد من اللغات الأكبر عالميا على الويب … عوض ما يقوله بعض العرب .

3 % حصة اللغة العربية لا تعني هزيمتها :

بنهاية 2013 أصبحت نسبة المحتوى العربي على الإنترنت عموما لا يتعدى 3 % ، و هو الأمر الذي أفزع حقيقة المراقبين و العاملين في مجال صناعة المحتوى العربي ، غير أن الحقيقة تقول أن هذه النسبة في عالم الويب المتسارع ليست سيئة و لا تعني أبدا هزيمة الويب العربي .

فمن المعروف أن المحتوى الأجنبي بما فيه الإنجليزي هو الذي ينموا بشكل كبير ، و مع الكثير من المقالات و الأخبار و الملفات التي تتوفر كل دقيقة على الويب العالمي ، فإن وصول نسبة المحتوى العربي على الإنترنت إلى 3 % في ظل الجهود القليلة و المشاكل الكثيرة مقارنة بالمنافسين يعني أن الويب العربي حقق إنجازا جديدا و لم ينهزم بعد.

اللغة العربية على الويب سريعة من حيث النمو :

خلال سنة 2011 كانت نسبة المحتوى العربي لا تتجاوز 1.5 في المئة ، لترتفع النسبة خلال سنة 2012 إلى 2.3 في المئة ، و الأن إرتفعت مجددا إلى 3 في المئة من مجموع الويب … ماذا يعني ذلك ؟ بالطبع إنه النمو المتسارع للغة العربية على الإنترنت و الذي يعني أن كمية المحتوى المتوفر باللغة العربية في ارتفاع متواصل و هي إشارة أخرى لهؤلاء المتشائمين حيال مستقبل الويب العربي

حاليا 141 مليون مستخدم عربي على الإنترنت … في 2015 العدد سيصل إلى 413 مليون مستخدم

هل تعلم أن عدد المستخدمين العرب للإنترنت اليوم قد وصل إلى 141 مليون مستخدم ، و تقول التوقعات و الأبحات أنه بحلول عام 2015 سيصل عدد المستخدمين العرب للإنترنت إلى 413 مليون مستخدم ، و هذا إن دل فهو يدل على أن كمية المحتوى العربي ستحقق قفزة من حيث الإنتاج ، كما أن المواقع التي تقدم المحتوى الإخباري و المعرفي و الثقافي و الترفيهي ستشهد ثورة كبيرة من حيث الزيارات و الزوار و الإقبال و حتى التفاعل.

كما أن الأرباح التي يجنيها أصحاب المواقع و منتجي المحتوى الكتابي و السمعي و البصري ستقفز من حيث الحجم لتصل إلى أرقام قياسية جديدة ، هذا إلى جانب الإقبال أيضا على التجارة الإلكترونية التي ستشجع الكثيرين على التوجه نحو التجارة الإلكترونية العربية عوض العالمية التي يعمل فيها الأن الكثيرين من العرب.

إزدياد وعي المستخدم العربي للتعامل مع الإنترنت 

منذ دخول العرب إلى الإنترنت و إلى الأن ، مر المستخدم العربي بمحطات كثيرة في مسيرته للتعامل مع الإنترنت ، فتعلم من خلالها كيفية التعامل مع المواقع و تصفح الأخبار و الإنتقال من محتوى إلى أخر ، هذا إلى جانب تعلم البحث في محركات البحث و استخدام الشبكات الإجتماعية و المشاركة في صناعة المحتوى على المنتديات و المواقع التي تتيح المشاركة . و هو ما جعله يعي جيدا كيفية استخدام الشبكة العنكبوتية للترفيه و التعلم و المشاركة أيضا و الفضل هنا راجع لجهود مقدمي الدروس التقنية المختلفة على الويب .

خلاصة المقال :

لهؤلاء المتشائمين اتجاه مستقبل المحتوى و الويب العربي ، المؤكدين على أن اللغة العربية لن تنتصر في الإنترنت على اللغات المنافسة ، أقول لهم أنتم تفتقدون للرؤية الإيجابية في هذه القضية و تركزون على الجانب السلبي فقط ، أدعوكم للتأمل في السطور السابقة فالنتيجة الحثمية لكل ما سبق هي أن المحتوى و الويب العربي سيكون الأفضل شئتم أم أبيتم !!

مقالات سابقة للكاتب “أمناي أفشكو”

5 طرق لتعزيز أرباحك في المناسبات المهمة على الويب

5 سلوكيات سيئة جدا على تويتر تفقدك المصداقية

5 طرق مهمة لتنجح مؤسستك على الشبكات الإجتماعية خلال 2014

4 علامات تدل على أنك ستنجح في العمل الحر على الويب

لماذا يعد حظر الفيس بوك في مكاتب العمل قرارا حكيما ؟

  • محمد سليمان11
  • معاذ الغضية

    انا مؤمن تمامًا بمثل نظرتك هذه

  • محمد

    ما يحتاج له الان المستخدم والمدون العربي هو كيفية تطوير وتحسين المحتوى يعني نصائح وتوجيه من اصحاب الخبرة وليس كلام انشائي والتذمر من سوء المحتوى العربي وهذه النقاشات اصبحت مكررة ومملة

  • MouhandHassan

    رؤية ايجابية محفزة فعلا , المحتوى العربى الى الامام , لا مناص عن ذلك , و يجب لكل منتج محتوى عربى الا ييأس عندما لا يجد الاقبال المرجو و الاهتمام الذى كان يحلم بيه , فقط قدم محتوى جيد و مبتكر و اكيد ستتجه انظار الباحثين عن الابتكار و الجديد اليك.

تعليقات عبر الفيسبوك