أنونيموس الأردن تخترق 8 مواقع حكومية بمصر دفاعاً عن مرسي

أنونيموس الأردن تخترق 8 مواقع حكومية مصريةبينما يوجد الكثير من المصريِّين وغيرهم من جميع أنحاء العالم قد احتفلوا بعزل الرئيس محمد مرسي، لكن ليس الجميع سعيداً بذلك، قراصنة يَدَّعُون أنهم جزء من أنونيموس الأردن قاموا باختراق ثمانية مواقع حكومية مصرية.

كانت من المواقع المستهدفة هي وزارة التخطيط والتعاون الدولي، ووزارة الكهرباء والطاقة، والمجلس القومي لرعاية أُسَر شُهَدَاء ومُصابي الثورة، والهيئة العامة لموانيء البحر الأحمر، والمجلس الأعلى للثقافة.

كذلك هناك على قائمة تلك المواقع المخترقة والتي تم تشويه صفحتها الرئيسية مواقع لمجلس صندوق تنمية العشوائيات، وموقعان تابعان لوزارة الثقافة أيضاً.

ونشر المخترقون رسالة تُدِين فيها جُزء كبير من الشعب المصري بعزل الرئيس السابق محمد مرسي، ذاكرين فيها أن مرسي قد بَذَل كل ما في وِسْعِه لتغيير الأوضاع السيِّئَة في مصر.

في وقت كتابة هذا التقرير، عادت بعض المواقع للعمل مرة أخرى، في حين أنه مازالت هناك بعض مواقع المُخترقة حتى الوقت الراهن، ما رأيكم في ردة الفعل هذه؟ مقبولة أم مرفوضة؟

المصدر