مرور 20 سنة على أول رسالة sms

اليوم هو الثالث من شهر ديسمبر وهو نفس اليوم الذي تم فيه إرسال أول رسالة sms وهي إختصار ل”Short Messaging Service” حيث كان ذلك سنة 1992 من قبل مبرمج بريطاني يدعى Neil Papworth والغريب في الأمر أنه أرسل رساله تهنئة عيد ميلاد من حاسوبه الشخصي إلى صديقه  ريتشارد جارفيس الذي يملك هاتف Nokia 1011 وهو موظف بشركة الإتصالات فودافون ومنذ ذلك الوقت ورسائل sms في إزدهار مستمر حتى وصلت أواخر سنه 2011 الماضية  إلى 46 مليار رسالة نصية مبعوثة وهو رقم مهول و أرباح طائلة لشركات الإتصال .

وبعد عام واحد من إطلاق تقنية SMS تم تحديد أحرف الرسائل القصيره لتصبح 160 حرف فقط من قبل باحث في مجال الاتصالات يدعى “Friedham Hillebrand” وذلك بعد أن درس متوسط الأحرف الموجوده في الرساله الواحده .

وربما سيكون هذا العيد ميلاد هو السنه الأخيره التي تحتفل فيها  الرسائل النصية بعصرها الذهبي فمع إنتشار الهواتف الذكية وشبكات التواصل الإجتماعي وتطبيقات الدردشه  بدأت هذه التقنية في التلاشي خاصة وأن بإمكاننا إرسال جميع الوسائط من خلالها مثل الصور والفيديوهات .

فهل ما زلت عزيزي القارء تستخدم رسائل sms مثل الماضي ؟شاركنا برأيك في تعليق ..

المصدر

  • عبدالنور

    بصراحة أنا أستعملها الآن بشكل أكبر من الماضي

  • عبدالحفيظ

    بصراحة انا استغنيت نهائيا عن الرسائل النصية الواتس اب اسلس واريح ومجانا

  • فارس

    طبعا الواتس اب يحتاج انترنت متواصل والرسائل النصية sms اسرع واضمن في الوصول بحيث لا تدرى ولا تضمن ما إذا كان المرسل له لديه اتصال انترنت في جهازه ام لا , لذلك لاغنى عن الرسائل القصيرة SMS خاصة في مجال الاعلانات والتواصل المباشر السريع

  • فريد

    انا مازلت استعملها بكثرة لنها أضمن للوصول. فكما قال الاخ فارس ليس الجميع لديهم اتصال بالانترنت على هواتفهم المحمولة كما لا تضمن حالة النت في الموقع اللي تكون فيه انت او هو

تعليقات عبر الفيسبوك