قوقل وأبل ترغبان في عقد شراكة مع إل جي لإنتاج شاشات “أوليد” – شائعات

شعار إل جي

كانت سامسونج خلال الربع الثالث من العام الجاري في أبهى حُلّة لها مع استحواذها على 96.2% من سوق شاشات الأوليد OLED الصغيرة والمتوسطة، بما ذلك شاشات الهواتف الذكية والأطراف. لكن اعتمادًا على المنافسة، فإن هذا النوع من الاحتكار شبه مهدد بالخطر.




تشير الشائعات إلى أن قوقل، وأبل، ومايكروسوفت، لديهم رغبة للدخول في شراكةٍ مع شركة إل جي لإنتاج شاشات أوليد. وبالنسبة لأبل فالأمر مقبول؛ نظرًا لأنه من المتوقع إطلاق آيفون 8 مع شاشة أوليد في العام المقبل.

لكن وجود نفس الرغبة لدى قوقل ومايكروسوفت يُعدُّ أمرًا غريبًا بعض الشيء. لكن وفقًا لمصادر الشائعات، فإن قوقل ستستخدم هذه الشاشات مع إصدارات بيكسل المقبلة. وعن مايكروسوفت فإنها تركز على الأفكار وأخبار إصدارات سيرفس.

من أهم الأمور التي ذكرتها الشائعة، أن شاشات إل جي من المفترض أنها مخصصة لأجهزة قابلة للطي. وهذا يعني أن إل جي لديها الكثير لتفعله في العام الجديد، مما قد يؤدي إلى مطاردة سامسونج والاستعداد لها من جديد.

المصدر: Phone Arena