ياهو تؤكد اختراقًا جديدًا لبيانات أكثر من مليار مستخدم!

الاختراق هذه المرة ضِعف السابق! هذا ما أكدته شركة ياهو، بحدوث هجوم جديد من شأنه أن تتأثر به أكثر من مليار من حسابات المستخدمين على منصة بريدها الإلكتروني.




تفاصيل الاختراق الأخير نادرة، ففي الاختراق السابق، كشفت الشركة أن المعلومات الشخصية وكلمات السر لنحو 500 مليون مستخدم تمت سرقتها خلال عام 2014. أمَّا مع أحدث هجوم تعرضت له، ذكرت الشركة أنها تعتقد سرقة البيانات الشخصية للعدد المذكور، دون أن تذكر أي معلومات حول مدى تأثر الحسابات المصرفية أو بطاقات الائتمان الخاصة بمستخدميها بهذا الاختراق.

ونشرت الشركة بيانًا وقالت إنها بدأت التحقيقات، وأكدت أن نسخة من قاعدة بيانات الشركة قد سُرِقَت مِنْ قِبَلِ شخص من المتوقع أن له صلة بالحكومة، وأن البيانات المسروقة تشمل الأسماء، وعناوين البريد الإلكتروني، وأرقام الهواتف، وتواريخ الميلاد، وحتى كلمات السر!

لذلك إذا كان أحدكم يملك حساب ياهو؛ فإن أفضل ما عليه فعله هو تغيير كلمة السر الخاصة بكم – أو حذف الحساب، إن استطعتم! -. وأكدت الشركة أنها تواصل تحقيقاتها.

أية تحقيقات يا ياهو؟ لقد انتهى الأمر بسرقة حسابات المستخدمين، وكفى!

المصدر: TechCrunch