الاتصالات السعودية تختار كومڤولت لتوفير حلول “النسخ الاحتياطي كخدمة” لعملائها في المملكة

17 أكتوبر 2016 جيتكس، دبي، الإمارات العربية المتحدة: أعلنت ’كومڤولت‘ – إحدى الشركات العالمية الرائدة في مجال حماية البيانات وإدارة المعلومات، والمدرجة في بورصة ’ناسداك‘ تحت الرمز(NASDAQ: CVLT) اليوم عن توقيع اتفاقية مع شركة الاتصالات السعودية STC لتقديم حلول “النسخ الاحتياطي كخدمة – Backup as a Service” مع الاستفادة من بيئة الحوسبة السحابية الخاصة بSTC.

وتم توقيع مذكرة التفاهم اليوم خلال أسبوع جيتكس للتكنولوجيا للتعاون في مجال ابتكار حلول تستهدف تقديم عروض خدمات سحابية جديدة للقطاع العام والشركات الصغيرة والمتوسطة في المملكة العربية السعودية.

وتعتبر ‪STC شركة رائدةً في مجال توفير الخدمات بالمملكة العربية السعودية، مع أكثر من 32 مليون عميل في تلك السوق. وقد احتلت الشركة موقع الريادة في هذا القطاع لسنوات طويلة، خصوصاً في مجال تبني أحدث التقنيات لتقديم خدمات مبتكرة. وتماشياً مع ذلك لاعتمادها على هذه الخدمة الجديدة، التي تساعد العملاء على إدراك القيمة الحقيقية لبياناتهم، مع الحرص على تخفيض مستوى التعقيد والتكلفة إلى حدودها الدنيا.

commvault-and-stc-sign-mou-2

وبهذا الصدد، قال الدكتور طارق بن محمد عناية، النائب الأعلى لرئيس مجموعة ‪STC  لقطاع الأعمال: “تشهد المملكة العربية السعودية نمواً هائلاً، مع إمكانية كبيرة لاعتماد الحوسبة السحابية وتطبيقات “النسخ الاحتياطي كخدمة”. ومن خلال هذا التعاون مع ’كومڤولت‘، سنكون قادرين على تزويد عملائنا بأفضل حلول إدارة البيانات المتوفرة في السوق”.

وتنظر شركة ‪STC إلى ’كومڤولت‘ كشركة رائدة للقطاع، كما دفعت الأخيرة شركة ’جارتنر‘ إلى منحها تصنيفاً ضمن فئة ’القادة‘ للعام السادس على التوالي وذلك ضمن تقرير ’جارتنر ماجيك كوادرانت‘  المتعلق ببرمجيات النسخ الاحتياطي والاستعادة المخصصة لمراكز البيانات.

commvault-and-stc-sign-mou-1

وبدوره، قال بسام حمدان، نائب رئيس شركة ’كومڤولت‘ لمنطقة الشرق الأوسط وجنوب إفريقيا وتركيا: “تعتبر هذه الاتفاقية الموقعة مع شركة حلول رائدة ذات شهرة عالمية مثل الاتصالات السعودية بمثابة إنجاز كبير بالنسبة لشركة ’كومڤولت‘. ونتوقع أن يحمل المستقبل فرصاً كبيرةً في مجال توفير مستوىً أفضل لإدارة البيانات كخدمة لبيئات العمل الهجينة والبيئات السحابية العامة والخاصة في جميع أنحاء المنطقة، كما نؤمن بأن اتفاقيات كهذه من شأنها أن تقدم لنا المساعدة في إطار الترويج بشكل أكبر لاعتماد هذه الحلول الآمنة والفعالة”.

تعليقات عبر الفيسبوك