سامسونج تتوقع زيادة خسائر الربع الأخير إلى 5 مليار دولار بسبب النوت 7

samsung-galaxy-note-7-790x444

مع عدم مواصلة وجود جالاكسي نوت 7 في الأسواق – حيث لم يتجاوز وجوده في السوق مدة شهرين فقط -، يبدو أن سامسونج لن تتكبَّد فقط إيرادات الأجهزة التي لم يتم بيعها، وإنما أيضًا التكاليف المترتبة على سحب جميع هواتف نوت 7.

وكوسيلة لتهيئة مستثمريها لما هو أسوأ، بعد أن نشرت يوم الأربعاء توقعاتها للربع الرابع التي ذكرت فيها أن حجم الخسائر المتوقع حوالي 2.3 مليار دولار؛ نشرت الشركة اليوم تقريرًا جديدًا رفعت فيه هذا الرقم؛ لتصل قيمة الخسائر المتوقع إلى 5 مليار دولار.

ما الذي تعنيه تلك الزيادة؟ تعني أن سامسونج ستنفق نحو 2000 دولار تقريبًا لكل هاتف جالاكسي نوت 7 قامت بتصنيعه، وكما هو واضح، هذه القيمة المرتفعة تؤثر على ما يقرب من ثلثي أرباح الشركة في وقتٍ واحد.

وفي محاولة لتخفيف أثر الصدمة، قالت سامسونج إنها ستركز على تحسين سلامة منتجاتها، مع إجراء تغييرات كبيرة في عمليات ضمان السلامة، كما اعتذر رئيس قسم المحمول في كوريا الجنوبية للجميع، ووعد بحصر بتحديد أسباب فشل نوت 7، على ألا يتكرر الأمر مرة أخرى.

الجميل بالنسبة لسامسونج أن هذه المساحة الفارغة التي سيتركها نوت 7 قد تصبح من نصيب جالاكسي إس 7 وجالاكسي إس 7 إيدج، اللذان يحققان في الوقت الحالي مبيعات لا بأس بها.

المصدر: Samsung


تعليقات عبر الفيسبوك