الإمارات تحضر قانون لتنظيم تطبيقات التكسي

ncs_modified20151203131430maxw640imageversiondefaultar-151209871

في أواخر الشهر الماضي أعلنت كل من شركتي أوبر و كريم عن إيقاف عملياتها في أبوظبي، والآن نعرف أن الإمارات تحضر لتشريع قانوني جديد لتنظيم هذا السوق حيث سيطلب من الشركات المزودة لخدمات التكسي التشاركي التسجيل في الدولة قبل أن تبدأ أعمالها.

وبحسب رويترز فإن القانون سيصدر قريباً وسيطلب من الشركات التسجيل في مركز تنظيم النقل لمراجعة تطبيقاتها قبل السماح لها بالعمل. وحالياً لا يتم تنظيم عمل هذه الشركات ما يخلق نوع من الفوضى وعدم السيطرة عليها من قبل السلطات الرسمية في البلاد.

يقول محمد درويش القمزي المدير العام لمركز تنظيم النقل أن هناك سوق سوداء في الإمارات حيث يعمل سائقين بطرق غير شرعية كعمل جزئي ويتقاضون مبالغ إضافية من الزبائن ولايتبعون القوانين والأنظمة.

ويفرض القانون الذي يجري تحضيره على شركات التكسي التشاركي العمل مع شركات تأجير السيارات الفاخرة الخاصة وإتباع أسلوبها في تسعير خدماتها ورحلاتها فضلاً عن تزويد السلطات بقائمة بالسيارات والسائقين.

هذه الإجراءات الحكومية قد تراها الشركات مثل أوبر وكريم تعقيداً للأمور، بينما تراها السلطات قوانين للحفاظ على سلامة المواطنين. وتعد منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الأسرع نمواً لأوبر حيث كانت تخطط لإستثمار مبلغ 250 مليون دولار للتوسع أكثر في المنطقة خاصة بعد أن حصلت على 3.5 مليار دولار كإستثمار سعودي.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك