تجربتنا للإصدار التجريبي الأول للعموم من نظام iOS 10 لأجهزة آيفون

أطلقت شركة آبل قبل أيام قليلة الإصدار التجريبي الأول للعموم Public Beta 1 من نظام iOS 10 الذي تعمل به أجهزة آيفون وآيباد، بالإضافة إلى آيبود توتش. وعلى الرغم من كون النسخة الجديدة تجريبية، إلا أنها قدّمت مجموعة من الميّزات الجديدة التي تجعل من استخدام iOS مُميّز بالفعل.

ولعل التغييرات الأولى يُمكن رصدها منذ مسك الجهاز بعد الانتهاء من تحديثه، فعادة تقتصر التغييرات في شاشة القفل على الخلفية فقط، لكن آبل في النسخة الجديدة غيّرت تقريبًا تجربة الاستخدام بشكل كامل.

1- ميّزة رفع الهاتف لتشغيل الشاشة

أدركت شركة آبل أهمّية توفير وسيلة للاطلاع على التنبيهات دون الحاجة إلى الضغط على الأزرار الموجودة على الجهاز، ولهذا السبب وفّرت خاصيّة Raise To Wakeup أو رفع الهاتف لتشغيل الشاشة.

يُمكن الآن لمُستخدمي هواتف آيفون رفع الهاتف من على الطاولة أو إخراجه من الجيب لتعمل الشاشة بشكل فوري للاطلاع على آخر التحديثات الواردة من التطبيقات. وبمجرد إعادة الجهاز إلى وضعه السابق تتوقف الشاشة عن العمل بشكل فوري.

وبعيدًا عن هذه الميّزة، قامت آبل بتغيير طريقة فك قفل الجهاز، فسابقًا كان المُستخدم بحاجة إلى تمرير اصبعه على الشاشة لفك القفل، أما في النظام الجديد فيُمكن الضغط على زر هوم لفك قفل الشاشة.

الوصول إلى الكاميرا في شاشة القفل أصبح من خلال لمس الشاشة من اليمين إلى اليسار، بعدما كان الوصول إليها في السابق يتم من خلال سحب آيقونة الكاميرا الموجودة في الأسفل.

أخيرًا وليس آخرًا في شاشة القفل، قدّمت آبل مركز المُربعات الجانبية Widgets، حيث يُمكن سحب الشاشة من اليسار إلى اليمين لتظهر التوبيات التي تُقدم معلومات فورية من داخل بعض التطبيقات.

2- اللمس ثُلاثي الأبعاد 3d touch

حسّنت آبل بشكل كبير خاصيّة اللمس ثُلاثي الأبعاد في النظام الجديد وأضافت اختصارات أكثر تُقدّم تجربة استخدام جديدة لهذا النوع من الأجهزة.

وعند الضغط على آيقونة التطبيقات بقوّة تظهر قائمة الوصول السريع التقليدية بالإضافة إلى مُربع جانبي Widget يُقدّم معلومات من داخل التطبيق. فعلى سبيل المثال وعند الضغط بقوّة على آيقونة تطبيق المُلاحظات Notes تظهر قائمة الوصول السريع مع مُربع جانبي يعرض لنا آخر الملاحظات المُضافة للوصول إليها بشكل أسرع.

نفس المُربع يظهر عند الضغط على آيقونة تطبيق الهاتف حيث تظهر جهات الاتصال المُفضّلة للاتصال بها بشكل فوري.

3- مركزي التنبيهات والتحكم بحلّة جديدة

حصل مركزا التنبيهات والتحكم على تحديثات كبيرة في الإصدار الجديد من نظام آي أو إس، حيث عملت آبل أولًا على تغيير طريقة عرض التنبيهات وجعلتها مُجمّعة ضمن صناديق لتُصبح أسهل من ناحية القراءة. إضافة إلى ذلك، تم إضافة مركز المُربّعات الجانبية إلى مركز التنبيهات، فبعد لمس الشاشة من الأعلى إلى الأسفل لاستعراضه، يُمكن لمس المركز من اليسار إلى اليمين للوصول إلى المُربّعات الجانبية بكل سهولة، وهُنا يجب التنويه إلى أنه يُمكن لأي مُطوّر تطوير مُربع خاص بتطبيقه لتقديم معلومات سريعة للمُستخدمين دون الحاجة إلى فتح التطبيق في كل مرّة.

أما مركز التحكم Control Center الذي يظهر بلمس الشاشة من الأسفل للأعلى فقامت آبل بإعادة تصميمه حيث أصبحت الآيقونات أكثر وضوحًا. إضافة إلى ذلك، تدعم بعض الآيقونات خاصيّة اللمس ثُلاثي الأبعاد.

من جهة أُخرى، فصلت آبل شريط الموسيقى داخل هذا المركز ووضعته في تبويب خاص به، فبمجرد سحب المركز من اليمين إلى اليسار يظهر تبويب الموسيقى للتحكم بالوسائط بسهولة أكبر.

4- آي مسج iMessage

بدأت شركة آبل بمعاملة آي مسج على أنه منصّة اجتماعية للمحادثات الفورية بين المُستخدمين على غرار فيسبوك مسنجر، وبالتالي غيّرت الشركة تجربة الاستخدام بشكل كبير وقدّمت مجموعة من الميّزات لهذا الغرض.

واجهة تطبيق الرسائل حصلت على تعديلات طفيفة، لكن ما أن يدخل المُستخدم على محادثة مُعيّنة حتى تظهر له الخيارات الجديدة.

وأصبح بإمكان المُستخدمين الآن التعبير عن الرسائل بصورة أكبر من خلال الضغط بقوّة على آيقونة الإرسال، حيث تظهر مجموعة من الخيارات التي تسمح للمُستخدم بالتحكم بطريقة وصول الرسالة إلى الطرف الآخر. إضافة إلى ذلك أضافت الشركة خيار الشاشات Screens الذي يُضيف تأثيرات على الشاشة بالكامل عند إرسال الرسالة، وبالتالي يشعر الطرفان بأن الرسائل أصبحت مُحمّلة بالمشاعر ولم تعد مُجرّد نصوص لا حياة لها.

إلى جانب ذلك، قدمت الشركة متجرًا للإضافات على غرار Bots في مسنجر فيسبوك، وبالتالي ومع مرور الوقت يُمكن إضافة أشياء جديدة على الرسائل قبل مُشاركتها، وسنرى عصرًا جديدًا من عصور المحادثات الفورية مثلما هو حال وي تشات weChat الصيني.

وبالعودة إلى المُشاركة من جديد، وفّرت آبل إمكانية مُشاركة دقّات القلب مع بقية المُستخدمين من خلال وضع الإصبع على الشاشة فقط. كما وفّرت إمكانية الرسم على الشاشة وإرسال الرسومات بشكل حي، أو التقاط صورة والرسم عليها قبل إرسالها للطرف الآخر.

5- حذف التطبيقات الأساسية

أخيرًا وبعد طول انتظار أصبح بإمكان مُستخدمي أجهزة آبل الذكية التخلّص من بعض تطبيقات آبل الأساسية مثل حركة سوق الأسهم، متجر آي بوكس للكتب، أو حتى تطبيق ساعة آبل الذكية.

فعند الضغط بصورة مُطوّلة على آيقونة أي تطبيق سوف يظهر خيار الحدف للجميع، لن يُحذف التطبيق بالكامل بكل تأكيد، لكنه على الأقل سوف يختفي من قائمة التطبيقات الرئيسية.

نهايةً اترككم مع هذا الفيديو الذي استعرض فيه مُميّزات الإصدار التجريبي الأول بشكل كامل :