أوراكل تواجه اتهام بالعبث في نتائجها المالية

أوراكل

اتهمت موظفة سابقة في القسم المالي داخل شركة أوراكل بأنه تم فصلها عن العمل بسبب رفضها في المشاركة بما دعته بالعبث المالي في نتائج الشركة، وتطالب بتعويضها عن ذلك.

ووفقًا لشهادة سفيتلانا بلاكبيرن – الموظفة المذكورة – أمام القضاء، قالت إنه قد تم أمرها في النصف الثاني من العام الماضي بإدراج الملايين من الدولارات في التقرير المالي الذي سيتم تقديمه للمستثمرين. ووفقًا لها، فإن الأرقام التي طُلِبَ منها إدراجها ليس لها أي أساس ملموس للحصول عليها، مما سيجعل منها في موقف مشبوه وغير لائق.

بحسب ما ذكرته بلاكبيرن، فإنها رفضت الأمر، وقامت بتقديم شكوى إلى رؤساء الشركة، أشارت فيها بانسحابها من تلك الممارسات التي سعت أوراكل من خلالها ليبدو قطاع الحوسبة السحابية أفضل مما هو عليه الآن.

وكانت النتيجة هي فصل بلاكبيرن عن العمل. كما قالت إنها حصلت على تقييمٍ إيجابي من عملها في شهر أغسطس، بينما حصلت على انتقادات شديدة داخل التقرير لنفس الشهر، ما أدَّى إلى فصلها في أكتوبر.

أدلت بلاكبيرن في شهادتها أنها لا تعرف ما إذا كان الاحتيال المحاسبي كان موجود بالفعل خلال فترة عملها أم بعد رحيلها. وتطالب بالحصول على التعويض المالي، وتتهم أوراكل بأن الشركة انتقمت منها بطريقةٍ غير قانونية بعد رفض تلك الممارسات غير المشروعة.

بالنسبة لأوراكل، فقد علقت على الأمر بإيجازٍ شديد، حيث قالت إنها لا تقبل تلك الادعاءات، وأن الشركة قادرة على الدفاع عن نفسها وإحضار ما يثبت ذلك، وأنه تم فصل بلاكبيرن لأن تقييم أدائها أقل من التوقعات، وهو ما كان سببًا لتلك الأفعال الخبيثة.

لنر أي منهما على حقٍّ خلال الأيام المقبلة إن شاء الله تعالى

المصدر: Business Insider


تعليقات عبر الفيسبوك