تطبيق جيران يجيب: عن ماذا فتش السعوديون، والمصريون، والأردنيون في صيف 2015؟

جيران

شهد صيف 2015 الكثير من المناسبات والتقلبات؛ فمن إنتهاء العام الدراسي إلى شهر رمضان المبارك وعيد الفطر وموسم الإجازات الصيفية .فهل تبادر لك كيف قضى كل من السعوديين، والمصريين، والأردنيين هذا الصيف وعلى ماذا انصبت اهتماماتهم ومحاور بحثهم؟ يجيب تطبيق جيران على هذه الأسئلة وأكثر من خلال دراسة تحليلية مقارنة للعادات الشرائية والاجتماعية بين السعودية، مصر، والأردن.

تركز هذه الدراسة في القسم الأول على أكثر الخدمات طلباً في كل من هذه الدول من خلال رسم تحليلي للعادات الغذائية لكل من مواطنيها. حيث يتضح إهتمام السعوديين الكبير بالمطاعم والحلويات والترفيه والتسوق كإنعكاس طبيعي للقوة الشرائية في السعودية، أما في مصر فاحتل المصريون أعلى النسب في الاهتمام بالتعليم والنوادي الرياضية والطب على النقيض من الاردنيين الذين تشكل المؤسسات الحكومية والمصرفية ومراكز التجميل عنصراً أساسياً في تعاملاتهم اليومية مقارنةً بالسعوديين والمصريين.

 

أما في القسم الثاني تعرض الدراسة نسب الرضا عن الخدمات في الدول الثلاث حيث يتضح أن السعوديين هم الأكثر رضا عن خدمات الأماكن في مدنهم فيما أحتل الأردنيون صدارة الأصعب إرضاء بناء على تقييمهم الكثير من الأماكن بنجمة وحده فقط!

وتدرج هذه الدراسة أيضا قائمة السفارات الخمسة الأكثر شعبيةً لكل من الدول المشمولة بالدراسة حيث سيكون من السهل تتبع الظروف الاجتماعية المحيطة بوجود هذه السفارات على قوائم السعودية، مصر، والأردن. ففي حين تتواجد أعداد عالية جداً من الجنسيات الأسيوية في دول الخليج مما ينعكس في مدى الحاجة للاتصال بسفارات دولهم فإنه وعلى الطرف المقابل تفرض أزمة اللجوء السوري نفسها على قائمة الاردن بوضع سوريا واليونان على أعلى القائمة وكذلك الأمر فيما يتعلق بظهور ليبيا على قائمة مصر.

و أختتمت هذه الدراسة بنسب أستخدام الهواتف الذكية في هذه الدول والتي تمكنت خلال فترة قصيرة نسبيا من السيطرة على معظم عمليات البحث في السعودية والأردن حيث تتآكل نسب إستخدام الحاسوب والحاسوب المحمول بسرعة شديدة.

Jeeran Infographic [For Release]

تعليقات عبر الفيسبوك