قوقل تُطلق إصدار للشركات من« نظارة قوقل » بمعالج إنتل أتوم

google-glass-2

كي نكون صُرحاء، فشلت قوقل فشلًا ذريعًا في جذب عدد كبير من المُستخدمين لتجربة نظارتها الذكية المعروفة باسم «نظارة قوقل» لعدّة أسباب، مثل الشكل الغريب للأداة والقلق حول الخصوصية لدرجة أنّه تم منعها في الكثير من الأماكن العامة. لكن قوقل لم تيأس وخرجت تقارير تكشف مؤخرًا عن إصدار جديد من نظارتها الذكية.

الإصدار الجديد من نظارة قوقل يأتي موجها للشركات وأجرت عليه الشركة الأمريكية الكثير من التحسينات خاصةً على صعيد العتاد التقني الداخلي. يخرج إصدار الشركات من نظارة قوقل بمُعالج إنتل بالداخل من نوع «إنتل إتوم» ويدعم تقنية الواي-فاي بسرعات تصل 5 جيجاهرتز.

كما تم تحسين البطارية -قليلًا- كي تدوم لفترة أطول بفضل الخلية الإضافية التي تم زرعها بالنظارة، لكنّها للأسف لا تكفي لتشغيل نظارة قوقل طوال اليوم دون الحاجة لإعادة شحن. ولعلاج هذا الأمر أعلنت قوقل عن بطارية خارجية إضافية يتم توصيلها بالنظارة وقت الحاجة لإعطائها وقت إضافي. ضمن التحسينات أيضًا، عملت قوقل على تحسين الشاشة -الزجاج- لكن دون وجود دليل على رفع دقة العرض.

المصدر

  • ahmad zaaterah

    همه بس يبطلوا نظام إترجاني عشان أبيعك النظاره لكان عدد الناس ألي معهم هذي النظارة كبير جدا

تعليقات عبر الفيسبوك