الوكالة الفيدرالية لإدارة الطوارئ تدرج قوقل ومايكروسوفت لفريق الاستجابة للكوارث

155111873

بعد عاصفة كبيرة أو كارثة ما، كثيرًا ما يُعاني أصحاب تلك الكوارث من عدم تمكنهم بالاتصال بشبكة الإنترنت أو الهواتف. والآن، فإن الحكومة الأمريكية جمَّعت فريقًا من جبابرة التقنية، الذين من شأنهم المُساعدة لتدريب المتطوعين لإقامة الاتصالات المؤقتة، وغيرها من الأنظمة الحديثة لما بعد الكوارث.

أعلنت الوكالة الفيدرالية لإدارة الطوارئ FEMA إدراج سبعة منظمات تقنية لفريق الاستجابة للكوارث وبرنامج Tech Corps، كان من أبرزهم كل من قوقل ومايكروسوفت، وكذلك إنتل وسيسكو.

يركز الفريق التقني الجديد على تدريب المتطوعين المهرة لإعداد أو إصلاح نظم التكنولوجيا التي يمكن أن تساعد في الاستجابة لحالات الطوارئ. وكذلك تعليمهم كيفية تركيب شبكة هاتف خلوية مؤقتة، أو تقديم تحليل للبيانات المتعلقة بالكوارث.

تم إطلاق برنامج Tech Corps في عام 2013، ووفر شركاؤه بالفعل دعمًا قويًا للتواصل والاتصال مع الآخرين، أثناء إعصار ساندي، والزلازل في نيبال وهايتي. وأشارت الوكالة الفيدرالية لإدارة الطوارئ أن شركاء Tech Corps يعملون سويًّا مع مديري الطوارئ الحكوميين؛ للمُساعدةِ في سد الثغرات التنقية الحرجة بعد أي حادث أو كارثة.

المصدر: Engadget


تعليقات عبر الفيسبوك