مقارنة بين المساعد الصوتي قوقل ناو والمساعد الصوتي الجديد Hound

قبل نحو أيام قليلة أعلنت شركة SoundHound عن إطلاق مساعدها الصوتي الجديد Hound وذلك في مرحلته التجريبية والمتاح لحتى الآن بالدعوات عبر التسجيل في موقع الخدمة من هنا لتحصل على كود التفعيل والإستفادة من الخدمات التي يقدّمها والتي هي بطبيعة الحال مدهشة للغاية يمكنكم الإطلاع كاملًا عمّا جلبه التطبيق لمستخدمي الأندرويد من هنا.

وبإطلاق هذا المساعد الصوتي الجديد بالتأكيد سيكون منافسًا قويًا لخدمة قوقل ناو المعروفة، وأحببت أن أعرض لكم مقطع فيديو يعرض مقارنة شاملة بين ما يقدّمه كلا التطبيقين، من سرعة في الإستجابة، والسرعة في إستيعاب الكلمات، والأبرز الخوض في العبارات المعقدة وما نتائج كل خدمة، إليكم الفيديو وبعد ذلك سأُفصّل ما وصلنا إليه من خلال هذا المقطع.

في هذه المقارنة وُضع الخدمة الصوتيّة الجديدة Hound من خلال بعض الخطوات والأسئلة المتنوعة في التعقيد لمعرفة ما إذا كان يرتقي لمستوى خدمة قوقل ناو الأخرى، وما وجدته كانت خدمة Hound دقيقة والنتائج أسرع بكثير من قوقل ناو، ولكن بنفس الوقت هناك بعض الأمور ما زال قوقل ناو فيها أفضل مثل عرضه للرسومات البيانية بثواني معدودة والإجابة عن الأسئلة التي تتعلق بالسنوات كذلك عرض أماكن الولادة على الخريطة وهذا ما لم توفّره خدمة هاوند الجديدة.

وفي شق آخر جعلت خدمة Hound من قوقل ناو عاجزة بعض الشيء في حالة الإستفسارات البسيطة مثل “أخبرني عن المطاعم في أوستن أكثر من 3 نجوم” أكتفت خدمة قوقل ناو بتوفير صفحة للبحث كالمعتاد، أما خدمة Hound وضعت لنا القائمة في ثواني، وفي المقابل عند السؤال أين مكان ولادة أوباما ؟ عرضت خدمة قوقل ناو إجابة مباشرة، أما خدمة Hound عرضت صفحة للبحث.

ومن حيث السرعة، وجدنا خدمة Hound أسرع من قوقل ناو في جميع الحالات، فعلى سبيل المثال عندما سُئلا “ما هو عدد سكان عاصمة ولاية لويزيانا؟”، رأينا خدمة Hound أسرع في الإجابة وأكثر في الإيجاز بينما عرض قوقل ناو مقالة ويكيبيديا حرفيا.

وفيما يتعلق بالأوامر الصوتيّة المعقدة بعض الشيء، خدمة Hound قادرة على الفهم أكثر من خدمة قوقل ناو وذلك ما رأيناه عندما سُئلا عن الفنادق أقل من 2 نجوم وفي الليلة الواحدة أقل من 200 دولار، قوقل ناو أعطى بعض النتائج أما هاوند أعطى الكثير من الخيارات في قائمة للإختيار فيما بينها.

عمومًا في الحقيقة لا يتضح لنا من هو الأفضل في هذا الفيديو، خدمة هاوند لديها شيء عظيم في بعض الأمور، كذلك قوقل ناو لديها شيء عظيم في أمور أخرى، كذلك خدمة Hound تفتقر للعدبد من المجالات التي لدى قوقل ناو حق الوصول إليها مثل حق الوصول للمعلومات مثل معلومات السفر مثلًا، كذلك يعتبر الرسم البياني مصدر القوة لخدمة قوقل ناو والتي تفتقرها خدمة Hound ، أيضًا قوقل ناو تفتقر للقوة للإجابة عن الإستفسارات المعقدة حول المطاعم والفنادق وكذلك للأوامر الصوتية التي تحتاج إلى إستفسار عن أشياء كثيرة في نفس الوقت، لكن خدمة Hound تفعل ذلك وبسرعة وبنفس الوقت ليست ذكية بما فيه الكفاية حتى هذه اللحظة.

تعليقات عبر الفيسبوك