سوني تكشف النقاب عن مُستشعر جديد لكاميرات الأندرويد

بعيدًا عن إنتاجها للهواتف الذكية الرائدة بنظام أندرويد، من المعروف عن سوني إبداعها في مجال مستشعرات كاميرات الجوال، حتى أنّ أغلب الشركات المُنافسة لها في السوق الهواتف الذكية تعتمد على مستشعرات اليابانية. اليوم كشفت الشركة عن مستشعر جديد سيُغير من مستقبل التصوير بالجوّال تمامًا كونه أول مستشعر CMOS كامل من نوعه وأطلقت عليه اسم EXMOR RS IMX230.

لإيضاح الفارق بين الجيل الحالي من مستشعرات سوني والمستشعر المُستقبلي الذي تعمل عليه الشركة حاليًا يُمكنك استخدام الصورة أدناه (اللقطة على اليمين باستخدام المُستشعر الجديد).

sony-exmor-difference

مع المستشعر الجديد سيكون بإمكان المُستخدم التقاط صور أفضل في أحلك الظروف مثل الإضاءة المُنخفضة وتصوير العناصر المُتحركة، كما أنّ المستشعر الجديد سيوفر تقنية تصوير HDR أثناء التقاط الصور أو تسجيل الفيديو أيضًا.

وأشارت سوني إلى أنّ مُستشعر EXMOR RS IMX230 الجديد سيبدأ بالتوفر في أبريل 2015، أي أننا لن ننتظر طويلًا قبل أن نرى الهواتف الذكية التي تعمل به. متوقع طبعًا أن تكون هواتف إكسبيريا أول من يحصل على المستشعر الجديد الذي سيُحسّن أداء التصوير في هواتف الأندرويد بشكل عام.

sony-exmor-specs

مزيد من التفاصيل عبر الإعلان الرسمي

تعليقات عبر الفيسبوك