هل العمل في مصنع سامسونج يُسبب السرطان واللوكيميا؟

سامسونج

كما يعلم محبو عالم التقنية، طرحت شركة سامسونج بالأمس هاتف جالاكسي إس 5 إلى السوق العالمية. لكن في اليوم نفسه، كشف موقع بلومبرج في تقريرٍ جديد عن وجود مشكلة تعاني منها الشركة الآن. مشكلة حقيقية!

وفقاً للتقرير، تعتبر سامسونج مُهملة في مُراقبة صحة موظفيها. وذكر أن أحد موظفيها تُدعى هوانج يو-مي ماتت بسبب مرض اللوكيميا – سرطان الدم-.

ومع ذلك، ليست هوانج الوحيدة التي تعرضت لذلك.  وبحسب ما ورد، أُصيبت موظفة أخرى تُدعى لي سوك-يونج، التي عانت من اللوكيميا أيضاً بنفس الأعراض. أكّد التقرير أن إصابتهما بهذا المرض القاتل كانت نتيجة تعرضهما لمواد مسرطنة عندما كانتا تعملان سويَّاً في قسم تصنيع أشباه الموصلات بمصنع سامسونج في كوريا الجنوبية.

عندما تم استقصاء الأمر، للأسف، لم تكن هوانج ولي أيضاً هما الحالة الأولى في كيان شركة سامسونج. تم العثور على ما بلغ مجموعه 56 حالة من سرطان الدم وغيره من أنواع السرطانات الأخرى في مصنع الشركة. ويعتقد أن المرض ينشأ من استخدام المواد المُسرطنة داخل المصنع.

كان ذلك مدعاة ليبدأ بعض النُّشطاء برفع الدعاوي والمُطالبات لسامسونج؛ باعتبارها مسؤولة عن الحادث. حتى أنهم قاموا بإنشاء مدونة مستقلة تُدعى Stop Samsung لجلب هذه القضية أمام الرأي العام. وحتى هذه اللحظة، لا توجد أي رد أو استجابة من سامسونج تتعلق بوفاة أي من موظفيها في المصنع.

إن لم تقم سامسونج بأي خطوة حقيقية لتوضح لنا ما هي قيمة البشر لديها. هل بعد كل هذه الأرباح والشهرة، يصعب عليكِ توفير الحماية لموظفيك؟! إن كان الأمر كذلك، أنصحك بعدم التغافل كثيراً عن هذا الأمر بعد الآن، حيث بات من الواضح أنه يعود إلى ما يقرب من أربعة أعوام!

المصدر1 | المصدر2 | المصدر3


تعليقات عبر الفيسبوك