أوباما غير مسموح له الحصول على آيفون لأسباب أمنية

obama-blackberry

ذكرت وكالة رويترز أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما لايمكنه استخدام هاتف الآيفون لأسباب أمنية.

ومن المعروف شغف و إدمان الرئيس الأمريكي على هواتف بلاك بيري حتى قبل أن يصل إلى الرئاسة، وفي عام 2009 خاض معركة شرسة مع ما يعرف بجهاز الخدمة السرية الخاص بالرئيس ليسمحوا له أن يبقي معه جهاز بلاك بيري عندما تولى الرئاسة.

وكانت آبل قد واجهت إتهامات بتعاونها مع وكالة الأمن القومي في فضيحة PRISM في وقت سابق من هذا العام لكن الشركة أنكرت ذلك موضحة أنها لم تسمع بهذا المشروع التجسسي من قبل.

وفي يوليو الماضي ظهرت تقارير تتحدث عن مفاوضات بين مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي FBI و شركة سامسونج لإستخدام هواتف جالاكسي بدلاً من هواتف بلاك بيري في الإتصالات بين موظفيها البالغ عددهم 35 ألف موظف.

وعملت سامسونج على ترويج هواتفها لإستخدامها في قطاع الأعمال أيضاً وأطلقت خدمة KNOX الأمنية التي نالت ثقة وزارة الدفاع الأمريكية والتي تقوم بفصل بيئة العمل الشخصية عن بيئة العمل الوظيفية في الجهاز.

وحصلت أجهزة بلاك بيري Z10 و Q10 على إعتماد وزارة الدفاع الأمريكية بعد سلسلة من الإختبارات الأمنية التي أجرتها الوزارة على نظام التشغيل و الهواتف لاسيما في أنظمة التراسل والبريد الإلكتروني.

المصدر

  • وسم التواصل

    هذي رسالة من الاستخبارات الأمريكية لمن يقول أن ايفون أكثر أمانا

تعليقات عبر الفيسبوك