منصّة نون: التحضير الذكي لاختبار القدرات عن بعد

Noon

تبدأ بعد أيام الفترة الأولى من اختبار القدرات العامة لطلبة المرحلة الثانوية المقدم من المركز الوطني للقياس والتقويم في التعليم العالي، لم يستجد جديد في الاستنفار السنوي لهذا الاختبار حتى ليلة البارحة إذ أطلق فريق نون المنصة الإلكترونية العربية الأذكى للتحضير لهذا الاختبار ليكون الاستعداد له أكثر متعة وأكثر تفاعلاً وإثراءً وتحفيزاً.

أطلقت منصة نون شعار #أنت_قدها لطالب الثانوية لاعتقادها أن اختبار القدرات مُمكن الاجتياز بسهولة وبمتعة إن عرف الطالب ما ينقصه من مهارات، وما يلزمه لتطويرها وتدريبها، واستراتيجيات الحل الذكي لأسئلة الاختبار لاستثمار وقته المحدود والتركيز الذهني والهدوء العصبي.

لذا، لا يمكن للعضو الجديد أن يبدأ في حل التمارين قبل اختبار تحديد المستوى، ليظهر له تقرير مهاراته وما يحتاج إلى تكثيف التدريب عليه وما لا يحتاج مراجعته إلا ليلة الاختبار. ثم تخيّره في الاستمرار على المنصة إما بالعضوية المجانية أو العضوية الكاملة.

تقوم منصة نون على الذكاء الاصطناعي في تقييم مهارات الطالب، وعلى منهجية تفريد التعليم إذ يتقدم كل طالب بالسرعة التي تناسبه في كل مهارة، والشروحات المرئية للمهارات والاستراتيجيات، والتفاعل الاجتماعي بين الأقران في تحفيز التعلّم وتبادله والتواصل مع مدرسي المنصة، وكل ذلك عن بعد متى ما توافر الاتصال بالإنترنت.

تكمن متعة المنصة في أنها مقدمة في قالب لعبة بطلها القرصان (الطالب) يحاول احتلال أرخبيل قياس (التغلب على اختبار القدرات) بأسلحة متنوعة كالبنادق والمدافع والقنابل. وكل جزيرة في الأرخبيل وكل سلاح في غرفة العمليات (لوحة التحكم) يرمز إلى أحد أقسام اختبار القدرات الخمسة.

حتى إعلان المنصة وبطلها القرصان ريان أتى مروياً على لسان القبطان الداهية سيلفر!

الجدير بذكره أن نون تعِد بنسبة لا تقل عن 82 في اختبار القدرات بعد إتمام الطالب برنامجها التدريبي كاملاً بنسبة 100%.

عنوان منصة نون التعليمية
حساب نون على تويتر حيث تطرح نون أسئلتها وعضوياتها ومستجدات قياس

تعليقات عبر الفيسبوك