سامسونج: إعلانات السخرية من أبل نقطة تحول بالنسبة لنا!

samsung ads

على مدى السنوات القليلة الماضية، شهدنا منافسة أبل تبدأ في أخذ نصيباً من الإعلانات التلفزيونية، أحياناً قد تبدو تافهة، لكن وفقاً لما ذكره أرنو لينيور – مدير التسويق بشركة سامسونج – أن هذه الموجات المتكررة من الإعلانات الساخرة من مما يفعله مُحِبِّي أبل، أتت بـ”نعمة كبيرة” للشركة، على حَدِّ قوله.

في مقابلته مع AdNews، قال لينيور أن الإعلانات كانت رائعة، لأنها أوضحت كيف يبدو الحوار بين محبي أبل ومحبي سامسونج، وحوارهما القوي الذي يكشف في النهاية أي علامة تجارية هي الأفضل.

“لكن كانت – إعلانات السخرية – نقطة تحول بالنسبة لنا على الصعيد العالمي، كنا قادرين على محاكاة ما يجري في الواقع، بشكل لم يصل إلى درجة الوقاحة”.

وأضاف أن “سامسونج كانت قادرة على القيام ببعض الأمور الجيدة خلال تلك الحملة، والشيء المثير للاهتمام حول هذا الأمر من وجهة نظري، أن بعض ما قمنا به من إعلانات السخرية ليست أفضل مما سبقها، والبعض الأخر هو الأفضل على الإطلاق، وعندما يبدأ الناس بالتحدث عن هذا وذاك، هذا هو ما نحبه حقّاً”.

وفي حين أن بعض محبي أبل قد يشعرون أن هناك سيْلاً من الإعلانات الأخيرة للهجوم عليهم من قِبَلِ مايكروسوفت وسامسونج وأمازون ويشعرون أنها غير عادلة، يرى البعض الآخر أن أبل هي من بدأت الحرب بتلك الطريقة عندما قامت بعمل سلسلة من الحملات الإعلانية والمعروفة باسم Mac vs PC منذ أربع سنوات.

بغض النظر عن كل ذلك، ألا ترون أن جميع الإعلانات الساخرة من أحب الشركات إلينا مضحكة بعض الشيء؟ اخبرونا في التعليقات.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك