مايكروسوفت تنوي إجراء إعادة هيكلة شاملة

steve-ballmer

نقلاً عن مصادر مقربة من مايكروسوفت فإن المدير التنفيذي ستيف بالمر يحضر لإجراء عملية إعادة هيكلة في الشركة ستؤدي إلى نقل بعض المدراء التنفيذيين إلى مناصب هامة جديدة.

وأشار المصدر إلى أن هذه التغييرات والتي ستركز على ترسيخ مكانة مايكروسوفت في كشركة أجهزة و خدمات، وهو ما كتب عنه بالمر في الخطاب السنوي الموجه للمساهمين في أكتوبر الماضي، وهذه التغييرات ستستمر وقد يحصل عليها تغيير جوهري أيضاً.

وبالتحديد أكثر عن المناصب الهامة الجديدة أفادت المصادر بأن عدد من المدراء التنفيذيين سيحصلون على مهام جديدة إضافية، بما فيهم Satya Nadella رئيس قطاع المخدمات و الأدوات، Tony Bates رئيس قطاع التواصل و سكايب و Don Mattrick رئيس قطاع الترفيه التفاعلي.

لكن من غير الواضح بعد ما هي المهام الإضافية التي ستوكل إليهم أو لغيرهم من المدراء التنفيذيين الكبار على مستوى الشركة.

وتريد مايكروسوفت من هذه التغييرات أن تعيد طرح نفسها كشركة أجهزة وليست شركة خدمات فقط، وستؤكد على توجهها على شريحتي العملاء الأفراد و الشركات، و تبسيط إدارة الشركة.

وكان ستيف بالمر قد كتب في خطابه أن هذا تحول كبير ستشهده الشركة من ناحية نشاطات مايكروسوفت و كيف ترى نفسها كشركة أجهزة و خدمات. وسيكون لذلك تأثيره على طريقة إدارة الشركة و تطوير خبرات جديدة و إبتكار الأجهزة و طرحها في الأسواق للمستهلكين وقطاع الأعمال.

و اقترح المحلل Rick Sherlund المتابع لشركة مايكروسوفت منذ طرحها في البورصة على الشركة أن تبيع قطاع محرك البحث بينغ بالإضافة إلى قطاع الترفيه والألعاب Xbox وذلك لتعويض مساهمي الشركة بعوائد جيدة، في حين يرى محلل آخر أن مايكروسوفت قد تكون اكبر شركة حوسبة سحابية في العالم.

يذكر أن سهم مايكروسوفت قد ارتفع سعره 31% خلال الشهور الستة الماضية.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك