تطبيقات وألعاب الهواتف الذكية أصبحت أكبر حجماً

أصبح الحجم الوسطي لتطبيقات الهواتف الذكية أعلى من السابق لاسيما لنظام iOS وخاصة الألعاب.

و أوضحت دراسة أجرتها ABI Research أن متوسط حجم تطبيق iOS ارتفع بنسبة 16% عن شهر مارس الماضي، وهذه الزيادة في الحجم كانت أكبر في بعض تصنيفات التطبيقات خاصة.

فعلى سبيل المثال إرتفع الحجم الوسطي لألعاب iOS بأكثر من 40% لتصل إلى 60ميغابايت للعبة الواحدة وسطياً.

أما عن السبب وراء هذا الإرتفاع في حجم التطبيقات يكمن في فكرتين، الأولى أن آبل وسعت الحد الأقصى المسموح فيه للتحميل عبر الهواء OTA من 20ميغابايت إلى 50 ميغابايت. والثانية هي أن شاشة الريتينا الجديدة ذات الدقة العالية أدت لصنع ألعاب تمتاز بصور غرافيكس أقوى من قبل للإستفادة من إمكانيات الشاشة.

وعلى صعيد متصل إرتفع الحجم الوسطي لتطبيقات نظام أندرويد أيضاً بنسبة 10% خلال نفس الفترة، و تضاعفت حجوم بعض الألعاب بمقدار أربعة أضعاف عما كانت عليه في متجر قوقل بلاي سابقاً.

ومع إرتفاع الحجم الوسطي للتطبيقات والألعاب للهواتف الذكية، أصبح من الضروري شراء أجهزة بمساحات تخزين أكبر بحيث تبدأ من 16 غيغابايت على الأقل، وهذا يخلق تحدي أمام الشركات المصنعة لأن توفر تشكيلة أكبر من السعات التخزينية الأكبر بحيث تصل الى 64 غيغابايت حالياً ومستقبلاً إلى 128 غيغابايت، وبنفس الوقت تحافظ على سعر مناسب للتمكن من بيع الأجهزة لعدد أكبر من الزبائن.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك