ايفون 5 يتغلب على جالاكسي اس 3 من حيث المواد السامة

هل تريد بعض الرصاص أو الزئبق أو الكلورين؟ لا تقلق كلها موجودة في هاتفي ايفون 5 و جالاكسي اس 3، هذا ما أفادت به دراسة بيئية خاصة بالمواد السامة.

و بحسب دراسة Ecology Center فإن الهواتف الذكية تحوي مالايقل عن 40 عنصر غالبيتها من المعادن الثقيلة والملوثات العضوية الثابتة. وأكدت أن أفضل الهواتف في الدراسة لازالت محملة بالأخطار الكيميائية.

وجاء ترتيب الايفون 5 في المركز الخامس ضمن قائمة الهواتف المدروسة بحسب كمية المواد السامة داخله، وكان جالاكسي اس 3 أكثر سمية منه و في المركز التاسع.

ويشير الجدول أعلاه إلى أن الهواتف التي تملك ترتيب أخضر هي ضمن الحدود العادية، و تزيد الخطورة في الترتيب الأحمر.

وحتى لا يصيبكم الهلع نوضح أن استخدام الهاتف لا يعرض صاحبه للمواد الكيميائية، إلا أن التخلص منه لاحقاً عبر إعادة التدوير يؤدي لإطلاق هذه المواد السامة والإشعاعية في البيئة مما قد يؤدي إلى تشوهات خلقية و مشاكل صحية خطيرة مستقبلاً.

يشار إلى أن أبرز المواد الكيميائية الخطيرة المستخدمة في صنع أجزاء الهواتف هي الرصاص والزئبق والكادميوم والبروميوم.

المصدر