القبض على عضو آخر من مجموعة القراصنة LulzSec

في شهر يونيو الفارط تم إثبات التهمة على عضوين من مجموعة القراصنة Lulzsec بسبب إختراق شركة سوني اليابانية والمخابرات الأمريكية وبعض المواقع الحكومية الأخرى  وهما رايان كليري و ديفيس جيك  واليوم تم إلقاء القبض على عضو جديد من نفس المجموعة من قبل مكتب التحقيقات الفدرالي وكان ذلك في ولاية اريزونا .

المتهم شاب عمره 20 سنة يدعى رينالدو ريفيرا وتم اتهامه بأنه مشارك في عمليه إختراق  أنظمة الكمبيوتر التابعة لسوني بيكتشرز، وسرقة المعلومات الشخصية وكلمات السر لآلاف مستخدمي الإنترنت وعناوين رسائل البريد الإلكتروني وأرقام الهواتف الخاصة بهم عن طريق إستخدام SQL وقد كلف هذا الإختراق شركة سوني حوالي 600 ألف دولار وتجدر الإشارة إلى أن ريفيرا سيواجه سجنا لمدة 15 سنة إذا ثبتت ادانته في المستقبل .

المصدر