دروب بوكس يضيف ميزة الرفع التلقائي للصور والفيديو من الويندوز او الماك

dropbox

يبدوا ان المنافسة بين الشركات التي توفر خدمة تخزين الملفات ستزداد ضراوة بعد دخول قوقل في هذا المجال وهذا يتطلب من الشركات سرعة تزويد المستخدمين بأفضل المميزات ، و إحدى تلك الشركات هي دروب بوكس والتي اعلنت اليوم عن ميزة جديدة ومهمة لملاك اجهزة الويندوز و الماك وتتمثل هذه الميزة بإمكانية رفع الصور و الفيديو بشكل تلقائي من تطبيق دروب بوكس حتى لو كان مصدر الصور هو اجهزة التابلت او كرت الذاكرة او الهواتف الذكية المرتبطة بالويندوز او الماك.

و لتحفيز مستخدمي دروب بوكس على استخدام هذه الميزة فأن من يستخدمها سيحصل على زيادة في سعه التخزين تصل الى 500 ميقا ويمكن رفع هذه الزيادة إلى 3 قيقا مجانا بحسب استخدامك الدائم لهذه الميزة.

ولتفعيل ميزة الرفع التلقائي يجب ان يتم تنصيب اخر نسخة من تطبيق دروب بوكس لأجهزة الماك و الويندوز.

المصدر

  • Abu Ebrahim

    للأسف، خدمة دروب بوكس كانت سباقة في هذا المجال، خدمة رائعة ونظراً لضعب بقية الخدمات المشابهة لها نسبياً.. لم تكن تهتم بشكل كبير لتوفير تحديثات أو إضافات جديدة خاصة للمستخدمي الخدمة بشكل مجاني.
    الخدمة بشكل عام رائعة،، لكن مساحة التخزين المجانية كانت ولا زالت قليلة جداً.

    إعلان جوجل عن توفير خدمتها السحابية كانت بمثابة الضربة القاضية على دروب بوكس، بعد تجربتي لخدمة جوجل السحابية أقولها ومن وجهة نظري..
    جوجل ستسيطر على هذا المجال ايضاً.
    دروب بوكس تقوم بالفترة الحالية بإضافة تحديثات وميزات جديدة للخدمة للمحافظة على المستخدمين الحاليين وجذب المستخدمين الجدد.

    هذه المرحلة من أصعب المراحل في وجهة نظري، فخدمة جوجل السحابية متصلة مع باقي خدماتها الأخرى، لكن دروب بوكس وحيدة وهذا عائق كبير جداً.
    صحيح أن دروب بوكس حالياً تتفوق على خدمة جوجل بعدة اشياء من أهمها نظام الدعوات.. أقصد (كل شخص يسجل عن طريقك تحصل على 500 ميجا مجاناً)،، بينما جوجل مساحة التخزين المجانية ثابتة (5 جيجا) حتى الآن
    وتتفوق ايضاً على جوجل من حيث الخصوصية.
    جوجل هي الآن التي فرضت سيطرتها، خدمتها السحابية ممتازة ومع بعض التحديثات القادمة ربما ستؤثر على دروب بوكس بشكل كبير جداً.

    اتمنى أن يستمر التنافس بين الخدمات السحابية على هذا النحو بإضافة تحديثات جديدة بشكل مستمر، فالفائدة تعود للمستخدم 🙂

  • خطوة مميزة للشركة والى الامام ..

تعليقات عبر الفيسبوك