أمريكا تنشئ أول مركز قيادة عمليات لإدارة حروب الفضاء الإلكتروني

في عام 2009 تحدث وزير الدفاع الأمريكي روبرت جيتس عن أن هُناك توجه في الإستراتيجية الدفاعية الأمريكية لإنشاء مركز عمليات مختص بإدارة حروب هجومية ودفاعية على الشبكة العنكبوتية والفضاء الإلكتروني ضد أي هجمات محتملة قد تطال بعض المراكز الحساسة في البلاد، وقد بدأت منذُ ذلك الوقت الحكومة الأمريكية في تخصيص ميزانية ضخمة وعدد هائل من الموظفين لإطلاق هذا المشروع حيثُ أعلنت الحكومة الأمريكية قبل أيام من الآن عن تعيين أول جنرال عسكري لإدارة حروب الفضاء الإلكتروني هو الجنرال إلكسندر كيث وقد ذكرت كذلك أن هذه الإدارة العسكرية ستطلق بشكل رسمي يوم 1 أكتوبر 2010وستقوم بالإشراف على عدد 15.000 شبكة إلكترونية مرتبطة بأكثر من 4.000 قاعدة عسكرية في 88 دولة حول العالم وستكون ضمن القدرات العسكرية الأمريكية الضرورية والحيوية لتعامل مع حروب الفضاء الإلكتروني التي يتوقع الكثير من المتابعين أنها ستكون هي نمط الحروب المستقبلية القادمة، وسيكون مقر هذا المركز في فورت ميد بولاية ماريلاند حيثُ سيشمل المركز على عدد 1.000 موظف جل عمله مراقبة الحدود الرقمية الأمريكية على مدار اليوم.

ربما ما دعا أمريكا إلى الإنشاء هذا المركز هو ما تعرضت له الولايات المتحدة الأمريكية في السنوات الأخيرة من هجمات إلكترونية طالت عدداً من مؤسساتها الحكومية والعسكرية والخاصة بالذات ما تعرضت له وزارة الدفاع الأمريكية من هجوم إلكتروني تسبب في اختراق موقع الوزارة وسرقة العديد من الوثائق والمستندات السرية وكذلك ما تعرض له كبرى الشركات الأمريكية مثل جوجل وغيرها.

المصدر.. مصدر الصورة ..

  • م.ابراهيم البحيصي

    شيئ جميل ان تخوض حربا وتكون في أرض المعركة.. ولكن أين ؟!
    وأنت على كرسيك مقابل شاشة حاسوبك الشخصي!
    أعتقد ان إعتماد الولايات المتحدة على شبكة الحاسوب والانترنت بشكل كبير هو نقطة ضعفها إن لم تكن نقطة مقتلها.

تعليقات عبر الفيسبوك