بداية النهاية للتراسل الفوري

save-me

نلاحظ في الآونة الأخيرة انطلاق الشبكات الاجتماعية في ظل هبوط حاد في عدد مستخدمي التراسل الفوري (ماسنجر) , نذكر في ما مضى كانت بداية الإنترنت عند الأغلبية (أقل شيء) إنشاء ماسنجر وكانت أولى اهتماماتنا في الشبكة العنكبوتية , ومع ذلك كانت هناك بعض الشبكات الاجتماعية مثل Myspace و AOL لكن لم تكن في ذلك الوقت تفي بمتطلبات مستخدمي التراسل الفوري وأهمها سهولة وسرعة التواصل .

لكن حالياً نرى أن هناك العديد من الشبكات الاجتماعية التي تحتوي على مميزات وإضافات لم نكن نحلم بها في الحقيقة وأصبح منها ما هو مخصص للمشاركة سواء روابط مثل Digg أو صور مثل Flickr أو فيديو مثل اليوتوب أو كمفهوم التواصل بشكل عام مثل FaceBook وهذا ما جعل كثير من أصحاب الماسنجرات يهجرون تلك الخدمات طمعاً في التقنية والمميزات وسهولة الاستخدام وتعدد المستخدمين الهائل .

مع أني إلى هذا اليوم و ماسنجري يعمل 24/7 لكن يكاد استخدامي له أن يكون شبه أسبوعي , وهذا بالتالي أصبح خطراً على كبرى شركات الإنترنت المقدمين لهذه الخدمات مثل Hotmail و Yahoo , وذلك ما جعل شركة الهوتميل تقوم بتغيير جذري في برنامجها وتغيير اسمه إلى (Windows Live Messanger) مع إضافة الكثير من المميزات والبرامج المساعدة له , لكن هذا لا يضاهي عالم الويب وأقصد بذلك لغات البرمجة المتعددة والتي لا حدود للإبداع فيها وذلك ما نراه في الشبكات الاجتماعية حالياَ .

هناك من يقول " لن أتوقف عن استخدام الماسنجر " ردي له بسيط وهو " ستضطر يوماً من الأيام عن الاستغناء عنه " , كلنا نعرف أن هناك تراسل فوري في الفيسبوك مع الأصدقاء المضافين لديك ماذا لو قام الفيسبوك بالسماح بالتراسل الصوتي والصوري !! , لا تستبعد ذلك خصوصاً بعد أن قام Gmail بعمل تلك الخاصية الرائعة وأعتقد أن هذا سيكون في القريب العاجل نتيجةً للتحديث اليومي لهذه المواقع .

ما رأيك عزيزي القارئ ؟

تحياتي .. مؤيد السريحي