“وفاة” مجلة PC الورقيه وتحولها لمجلة رقمية

منذ ظهور الانترنت أصحبت الصحافه الورقية والمجلات في خطر زوالها والسبب ان الناس أصبحت تصل الى المعلومه بكل سهوله وسرعه من خلال الانترنت.

وتأكد هذا الشيء عند لجوء الناس لتتبع اخبار العالم بشتى المجالات من خلال الانترنت لذلك شاهدنا الموت البطيء للصحافه الورقيه بجميع انواعها وأخر الضحايا هي مجلدة PC المعروفه والتي تصدر منذ 27 سنة ولها عدد نسخ مترجمه منها النسخة العربية.

فقد أعلنت المجله انه من بدايه عام 2009 سوف تتحول الى مجله رقميه ولن تكون هناك نسخه مطبوعه  وسوف يتم نشر محتوى المجلة من خلال الموقع مباشره, ولن يتغير محتوى المجله عن السابق بحيث سوف تحتوي على نفس المقالات والمراجعات …الخ.

السؤال الذي يطرح نفسه بالنسبه لي……من التالي؟ من هي المجله او الصحيفه التي سوف تقوم بنفس هذه الخطوة؟

المصدر

  • طبيعي ان تتضرر المجلات التقنية اكثر من غيرها

    لان قرأتها عادة سيكونوا من مستخدمي التقنية

    و بالتالي يفضلوا الموقع على النسخة الورقية

  • هذا المتوقع فيه جرايد ورقيه ما هي فقط عن التقنية قامت بإلغاء الطباعه الورقيه واعتمدت بالإلكترونية على الإنترنت فقط هذا هو عصر المعلومات والسرعه

  • ياسر

    اعتقد ان احد اسباب موتها يعودالى سعرها المرتفع

  • أنا أفضلها ورقية.
    هل سيتم إلغاء النسخة الورقية العربية فقط أم كل النسخ و هل ستتاح بي دي اف مجانا أم بمقابل؟

  • للأسف في الاونة الاخيرة تدنى مستواها كثيرا
    موقع النسخة العربية منذ ما يقارب السنتين لا يعمل
    راسلتهم مرارا بهذا الخصوص ولا مجيب
    مؤخرا اصبحت المجلة مترجمة
    ترجمتها ركيكة ومليئة بالاخطاء حتى لم يكلفوا على انفسهم تعيين مدقق لغوي لينبههم على ضبط اعدادات العرض قبل الطياعة لتصبح من اليمين الى اليسار حتى لا تتشوه الكتابة خاصة اذا كان بها نص من لغتين عربي وبه كلمات انجليزي
    اتمنى لهم التوفيق والسداد فلطالما استفدت منهم في السنوات الماضية

  • قرار تاريخي <<<<<< متأثر بانخابات اوباما !!

    صحيح ان القرار قوي واعتقد ربما تلحقه بعض الشركات

    لكن لا غنى عنى الورق ..

  • امنه المحيربي

    قرار جميل ويفرح عشاق التقنيه وفي نفس الوقت ينقذ بعض الاشجار من القطع ..

    لكن بعض الناس ما بيعجبهم لان لازال في ناس تفضل الورق على النسخ الرقميه..

  • القرار شخصياً اجده محزن , لان هناك من يحبون المقالات علي الورق المطبوع اكثر من الالكتروني

  • طيب وشهو عنوانها الالكتروني

تعليقات عبر الفيسبوك