خمسة بدائل يمكنك الانتقال إليها بعد اغلاق منتديات مكتوب

 

قررت ياهوو اغلاق منتديات مكتوب التي تملكها بحلول منتصف ديسمبر القادم واضعة بذلك نهاية لمشوار طويل صحب ملايين العرب بين صفحات تلك المنتديات على اختلاف تنوعاتها واهتماماتها والفائدة التي كانت تقدمها بالإضافة للنقاشات الطويلة. من استخدم الانترنت في حقبة رواج المنتديات لابد أن دخل واحداً من منتديات مكتوب على الأقل لاسيما الدي في دي العربي الشهير هذا إن لم يكن عضواً دائماً فيها أو حتى مشرفاً و إدارياً حيث أن منتديات مكتوب كانت تمثل ثلث المحتوى العربي عبر الانترنت عندما استحوذت عليها ياهوو.

قد نتفهم قرار ياهوو من وجهة نظر كيف يفكر المدير الإداري عندما يأتي إلى شركة متوسعة ومتعثرة، ماريسا ماير قررت بحزم تطبيق ما فعله ستيف جوبز عندما عاد لآبل .. اوقفوا المنتجات والخدمات غير المجدية، لنعيد الهيكلة والتركيز على أساس عملنا وما نبرع فيه ولا تأخذنا رأفة بأية خدمة نعشقها لكنها مكلفة. هذا ما حصل مع عدة مكاتب وفروع في المنطقة العربية قررت ياهوو اغلاقها وتبع ذلك قرارها بإغلاق منتديات مكتوب كما أغلقت الكثير من خدماتها الأساسية.




هناك الملايين من المستخدمين وصلوا إلى باب مسدود، والآن .. ماذا بعد؟ أين نذهب؟. سنحاول اليوم نقدم لكم خمسة بدائل مناسبة لتكون وجهتكم القادمة بعد اغلاق باب مكتوب.

vBulletin-Logo

1- المنتديات

نعم! من مرّ عليه خمسة سنوات منذ انتشار الشبكات الاجتماعية بكثافة عالية ولم تغريه بعد بالتوقف عن متابعة المنتديات واللجوء إلى تلك الشبكات للتعبير عن رأيه، فهذا الشخص لا يريد التغيير وتجربة منصات جديدة غير المنتديات، قد لا يريد أن يتعلم على اساليب جديدة لنشر المواضيع ومتابعتها، فضلاً عن انه اعتاد على منصات المنتديات الشهيرة مثل VB.

الفكرة هي أن منتديات مكتوب تضم بداخلها عدة منتديات بتخصصات مختلفة كالسفر والرحلات، المال والأعمال، المرأة، منتديات منوعة وكبيرة. التوجه الآن سيكون إلى منتديات اخرى – منافسة ربما – لمتابعة ما كانوا ينشروه. هناك آلاف المنتديات النسائية ومنتديات السفر ومنتديات الرياضة غير الفراشة والمسافرون العرب و الرياضة إلى الأبد، لن نسمي مقترحات ومنتديات بعينها لكنك حتماً كنت تشارك بمنتدى كبير سابقاً قبل انتقالك إلى منتديات مكتوب، تفقده، إن كان لازال على قيد العمل فهي فرصة للعودة إلى ماضيك. أو عليك البحث عن منتديات اخرى كبيرة سيكون الآن الوقت مناسباً للانضمام إليها ونقل خبرتك ومعرفتك معك.

اتفق مع الرأي القائل أن الشبكات الاجتماعية قتلت المنتديات، لكن لنكن واقعيين فتلك المنتديات لازالت موجودة وهناك بعضها لن تتمكن أية شبكة اجتماعية من منافسته لأنها تخصصية وتقدم فائدة كبيرة لمتابعيها. لذا سننتظر حتى ظهور شبكات اجتماعية تخصصية تقضي عليها. لابد وأن نعترف وأن المنتديات ستزول يوما لأنها نوع من التقنية والابتكار للتواصل وهناك طرق أفضل ظهرت كما كان يوما ما ماسنجر ياهوو متربع على العرش ثم سكايب والآن واتساب.

social_media_strategy111

2- الشبكات الاجتماعية

لعله خير بحقك، إن لم تغير قناعتك سابقاً بالانضمام إلى شبكة اجتماعية، أظنه حان الوقت للتفكير بهذا البديل، الشبكات الاجتماعية منصات رائعة للتفاعل الاجتماعي وهو ما توفره المنتديات أيضاً، مشكلتها السيئة هي أنها ليست المكان المناسب لنشر المحتوى عليه وأرشفته والعودة إليه، فالمحتوى عليها شيء مستهلك سريع وهنا لا ينبغي عليك كتابة مواضيع طويلة تعبت فيها كما لا توفر لك أدوات تحرير مناسبة لعرض موضوعك كما في المنتديات خاصة إدراج الصور والفيديو والروابط التشعبية. لكن من أهم إيجابياتها القدرة على الوصول لجمهور عريض للغاية لن يوفره لك المنتدى. مع استخدام الهاشتاغ المناسب و تعيين خصوصية منشوراتك للعموم يمكنك الوصول بأفكارك لشريحة أعرض والتفاعل معها بالتعليقات والنقاش البناء.

وكما في المنتديات تخصصات هناك على الشبكات الاجتماعية تخصصات، لينكدإن للأعمال والنقاش المهني التخصصي، تويتر للنقاش القصير والسريع، فيس بوك للمواضيع الأكبر، انستغرام للتعبير عن أفكارك بالصورة، يوتيوب للوصول بفيديو إلى جمهورك… إلخ. الأهم أن تستخدم الشبكة الصحيحة لغرضك، وعموماً تويتر وفيس بوك الأشهر والأنسب لمختلف الأغراض العامة.

فضلاً عن أنك على الشبكات الاجتماعية تصبح مشرف نفسك وليس هناك مشرف يحذف ما تكتبه لأنه لم يتوافق مع رأيه، فالسلطة بيدك وهذا يعطيك حرية أكبر في الانتقاد والتعبير وهذا أول ما ستلاحظه عند التخلي عن المنتديات. حتى لو كنت مشرفاً هناك فإنك تكتب في وسط يقرأ الجميع ما تكتبه فلن تكون مرتاحاً بالتعاطي مع الأمور كما لو كنت على شبكة اجتماعية.

tumblr-logo-rectangle-white-on-blue-839x385px

3- تمبلر

اقترحت ياهوو على مستخدمي منتديات مكتوب اللجوء إلى تمبلر كبديل لهم، في الحقيقة تمبلر يعد نقلة بعيدة عن الشق الاجتماعي التفاعلي ليضع الإيجابيات في كفة تحسين عرض المحتوى، فلو كنت تبحث عن نشر أفكارك بطريقة مناسبة وسهلة الوصول والأرشفة فهي أفضل من أي شبكة اجتماعية, لكن لا تتوقع تفاعل كما سيحصل مع فيس بوك مثلاً على الرغم من خوارزمياته في تقنين عرض المحتوى.

تمبلر منصة تدوين تأخذ موقفاً وسطاً بين المنصات الأشهر لكنها الأكثر تعقيداً و خصائص، و تويتر الأبسط والمحدودة الإمكانيات خاصة بعدد محارف كل منشور. عربياً لازالت تمبلر تشتهر بين أوساط المراهقين أكثر من البالغين ويركز فيها المستخدمين على النشر السريع لما يخطر لهم سواء صورة أو اقتباس أو فيديو أو حتى تدوينة نصية. من مساوئ تمبلر إمكانيات التخصيص المحدودة لكن نموها السريع خاصة بعد استحواذ ياهوو عليها يستحق منك تجربتها ففيها اليوم أكثر من 211 مليون مدونة و تقترب من مئة مليار تدوينة، هذا كم هائل من المحتوى المنشور ولو أن الصور المتحركة هي قسم لابأس به منها.

medium-logo-jun-2014

4- ميديوم medium

منذ عامين أطلق مؤسسي تويتر Evan Williams و زميله Biz Stone في محاولة منهم لتغيير الشكل التقليدي المعروف للمدونات اليوم منصة ميديوم. في البداية كنت بحاجة لدعوة للتسجيل لكنها الآن مفتوحة للعموم ويمكنك الدخول بحساب تويتر أو فيس بوك. بشكل أساسي تركز ميديوم على المحتوى وفقط، وتعطيك محرر أنيق لكتابة المحتوى وتنسيقه بطريقة مناسبة ليعرض تماماً كما كتبته.

في الحقيقة هناك الكثير مما يميز ميديوم فواجهات المستخدم بسيطة وتبعد عنك تعقيد الأيقونات والرموز لكنها تظهر عندما تحتاجها. يمكنك إضافة عدة أشكال من المحتوى في نفس التدوينة كالصور والفيديو وحتى التغريدات والاقتباسات. و توفر المنصة اسلوب مميز في التعليقات على المقال، فيمكنك اختيار أي فقرة تريد أن تعلق عليها وكتابة تعليقك بالتالي يمكنك وضع عدة تعليقات على عدة فقرات وفي النهاية يمكنك التوصية بالتدوينة ومتابعة الكاتب وحتى مشاركتها على الشبكات الاجتماعية أو التعليق عليها بتدوينة منفصلة تنشر على حسابك.

لوحة التحكم بسيطة وفعالة كما تقدم لك احصائيات عن مشاهدات وقراءات و التوصية بكل تدوينة، أما محرر الكتابة فيوفر لك التنسيقات التي تريدها وهو يدعم العربية لكن العيب الوحيد والمزعج أنها لاتظهر اتجاه الكتابة من اليمين إلى اليسار. إن كنت تبحث عن منصة واعدة للتدوين فيها ولاتأبه لمشكلة اتجاه الكتابة فإن ميديوم خيار مناسب لك.

* ووردبريس و بلوغر:

هناك الكثير من الأشياء المشتركة بين ميديوم ومنصات تدوين شهيرة مثل ووردبريس وبلوغر، لكن ميديوم تفتقر لإمكانيات التخصيص التي تتيحها تلك المنصات كما أنك مضطر على المشاركة ضمن نطاق ميديوم نفسه في حين أنه يمكنك أخذ سكربتات ووردبريس و بلوغر وتركيبها على استضافة ونطاق خارجي ليكون لك بيتك الخاص تحت اشرافك و تكتب فيه كما يحلو لك.

شخصياً اعتبر منصات التدوين هذه وتحديداً ووردبريس أفضل بديل مناسب يجب أن تنتقل إليه، فهي مناسبة لنشر المحتوى وأرشفته بطريقة سهلة الوصول إليها لاحقاً، كما توفر إمكانية التفاعل مع المواضيع عبر التعليقات ومشاركتها على الشبكات الاجتماعية وربطها بها.

Arabia-IO

5- أرابيا

لأن زمن المنتديات ولّى، و لأن الشبكات الاجتماعية ليست مكان مناسب لنشر المحتوى. جاءت منصة أرابيا لتوفر مساحة للمستخدمين بالتعبير عن آرائهم والمشاركة في مختلف المجالات التي يودون بعيداً عن سلطة مشرف يحذف ويعدل كلامك، أرابيا تعتمد فكرة الإشراف المجتمعي من خلال تقييم المشاركات، فالمشاركات الأفضل والأعلى جودة وتقييماً تظهر في أعلى الترتيب بدلاً من المشاركات الأبكر.

في البداية كانت أرابيا تعمل بنظام الدعوات فقط و وجهت الدعوات لمستخدمين محدودين في تخصصات تقنية متنوعة ويعملون بمجال الويب العربي إجمالاً، لكن الآن أصبح الباب مفتوحاً للجميع فلم يعد أرابيا مجتمعاً تقنياً بحتاً حيث يمكن للجميع إنشاء المجتمعات الفرعية في مختلف التخصصات حتى الترفيهية. إضافة لفكرة التقييم المجتمعي فإنها توفر التعليقات الفرعية ليتم فتح نقاشات ثانوية ضمن التعليقات على نفس الموضوع، ولاحظنا كيف أن فيس بوك بدأ يطبق نفس الموضوع في الصفحات لأنه حيوي وهام للنقاش بالفعل.

تأمل أرابيا أن تكون النسخة العربية من Reddit الذي يوصف بأنه الصفحة الرئيسية للإنترنت، فأي شيء غير موجود على Reddit ليس موجوداً على الانترنت غالباً، لهذه الدرجة يبالغ أعضاء Reddit في أهمية وتوسع المنصة. وليس أرابيا فقط منصة للحوار وعرض الأفكار بدون مشرفين، بل يستضيف آرابيا بعض الشخصيات الشهيرة على مجتمع إسألني بحيث يوفر الفرصة لأعضاء المجتمع التواصل مع المشاهير ومن لديهم تجارب وخبرات شيقة في مجالات عديدة مثل الشيخ سلمان العودة مؤخراً وغيره كثر عبر قسم اسألني ما تشاء.

أخيراً: إن كنت عضواً، مشرفاً، إدارياً .. في أحد منتديات مكتوب، ما هي وجهتك الآن؟، و إن لم تكن منهم، أين تنصح؟