أسبوع حافل لـ”شاومي”: المتجر الرسمي الأول في المنطقة، وهواتف Mi الجديدة تصل الى مصر

إفتتحت “شاومي – Xiaomi” الصينية المُنتجة للهواتف الذكية الأسبوع الماضي متجرها الرسمي الأول في المنطقة في دولة الإمارات بداخل مول “برجمان”. ويُعد هذا المتجر الذي إستثمرت الشركة فيه ٢ مليون درهم إماراتي بداية لمرحلة فارقة للعلامة التجارية الصينية التي تضع خطة طموحة للتوسع في المنطقة وزيادة حصتها السوقية في سوق الهواتف الذكيةالمُزدهر بشدة في المنطقة العربية.

ويُقدم المتجر رحلة حول مُنتجات الشركة تتجاوز نطاق الهواتف الذكية حيث يتعرض لبعض مُنتجات الشركة الأُخرى في مجال إنترنت الأشياء مثل الساعات الذكية وغيرها من الأجهزة المُتصلة شبكيا، وإن كانت إدارة الشركة في المنطقة تُشير الى أن التركيز الأكبر لهم سيبقى هو سوق الهواتف المحمولة الذكية بالأساس.

تحمل سلسلة متاجر “شاومي” مُسمى Mi Home، وهو الإسم الذي تستعيره من سلسلة الهواتف الأشهر التي تُنتجها الشركة والتي تحمل الإسم Mi. وتنوي الشركة التوسع في إفتتاح متاجر فعلية مُتخصصة لها في المنطقة، حيث ستشهد مصر خلال الشهرين القادمين إفتتاح ثلاثة متاجر، كما ستحصل الإمارات على ثلاثة متاجر أُخرى قبل نهاية العام الحالي.

وبالتزامن مع هذا الحدث، أطلقت “شاومي” في مصر رسميا هاتفيها الأحدث 6 Mi و Mi Max 2. ويعمل الهاتف “أم. آي 6” بمُعالج Snapdragon 835 من “كوالكوم – Qualcomm“، وهو مُعالج ثماني الأنوية بسرعة ٢,٤٥ جيجا هرتز يستهلك طاقة أقل لتوفير عمر أطول للبطارية مع ذاكرة RAM بسعة 6 جيجابايت، ويُقدم شاشة عرض بقياس 5.15 إنش مع إطار من الستانلس ستيل وشاشة من الزجاج المُنحني من الجهات الأربعة.

أما الهاتف “أم. آي. ماكس 2” فهو هاتف كبير الحجم مُعد لتجربة مُشاهدة الأفلام ومقاطع الفيديو الترفيهية حيث يحمل بطارية تعمل حتى 18 ساعة من مشاهدة الفيديو مع شاشة عرض بقياس 6.44 إنش، كما وسيتضمن مظام التشغيل تحديثا يسمح بوظيفة تقسيم الشاشة لتمكين المستخدمين من مشاهدة الفيديو على جانب الشاشة مع الرد على الرسائل في الجانب الآخر منها. وسيتوافر هاتف MI 6 بسعر ٨٠٠٠ جنيه مصري، في حين يُباع الهاتف Mi Max 2  ٥٠٠٠ جنيه مصري.