HTC تكشف النقاب رسميًا عن هاتفها الجديد U11

HTC

أزاحت شركة HTC التايوانية عن هاتفها الجديد الذي حمل اسم U11، وهو جهاز ذو مواصفات رائدة ويُعتبر الجيل الجديد من HTC 10 مع الاعتماد على خطوط التصميم الرئيسية المُستخدمة في عائلة Ultra.

ويحمل الجهاز الجديد شاشة LCD حجمها 5.5 بوصة بدقّة 2K، مع طبقة من الزجاج مُنحني الأطراف، والمُصنّع وفق تقنيات Gorilla Glass 5، وهو ما يمنحه مُقاومة أعلى للصدمات والخدوش أيضًا.

داخليًا، يعمل الجهاز بمعالج سناب دراجون 835 ثُماني الأنوية، مع ذواكر وصول عشوائي 4 غيغابايت، ومساحة تخزين 64 غيغابايت، وهذه مواصفات خاصّة بنسخة الولايات المتحدة. أما النسخة الثانية فهي تعمل بنفس المعالج مع ذواكر وصول عشوائي بمساحة 6 غيغابايت، ومساحة تخزين 128 غيغابايت.

الوجه الخلفي للجهاز يحمل كاميرا بدقّة 12 ميغابيكسل، وزوّد كذلك ببطارية باستطاعة تخزين تصل إلى 3000 ميلي آمبير، للتساوى بذلك مع بطارية جالاكسي إس 8 من شركة سامسونغ. أما الوجه الأمامي فهو مُزوّد بكاميرا بدقّة 16 ميغابيكسل، والزر الرئيس Home أسفل الشاشة.

وتخلّت الشركة التايوانية عن منفذ السمّاعات 3.5mm واستخدمت منفذ USB-C للشحن وللسمّاعات كذلك. كما ذكرت أن الجهاز ولأنه يعمل بنظام أندرويد 7 زوّد بمساعد غوغل الرقمي Google Assistant، على أن يصل مُساعد أمازون أليكسا في وقت لاحق. ولم تكتفي الشركة بما سبق، فقرّرت تضمين مُساعدها الرقمي أيضًا الذي يحمل اسم Sense Assistant، ليعمل الجهاز بواسطة ثلاثة مساعدات رقمية.

ونوّهت الشركة إلى أن قوّة مُعالج سناب دراجون تجعل الجهاز قادر على التفرقة بين أوامر المستخدم الصوتية، وبالتالي يُمكن تفعيل المُساعد الرقمي المطلوب عبر الأوامر الصوتية بكل سهولة.

وقدّمت الشركة تقنية جديدة حملت اسم “إيدج سينس” (Edge Sense) والتي من خلالها يكون الجهاز قادر على استشعار ضغط المُستخدم على الأطراف لتنفيذ مهام مُختلفة؛ يُمكن من خلال الضغط لفترة قصيرة تشغيل الكاميرا، أو يُمكن الضغط لفترة مُطوّلة لفتح المُساعد الرقمي. وذكرت الشركة أن تحديثات قادمة للنظام ستسمح بتخصيص اختصارات أكثر للجهاز.

وسيتوفّر الجهاز الجديد، المُقاوم للماء والغبار وفق معيار IP67، بسعر يبدأ من 649 دولار أمريكي، وهو متاح للطلبات المُسبقة على أن يصل في وقت لاحق من الشهر الجاري.