أوبر استخدمت برنامج سرّي ’Hell’ لتعقُّب سائقي منافستها ليفت

أوبر

ينطبق على أوبر المثل القائل “المصائب لا تأتي فرادى” خلال الآونة الأخيرة، فالشركة الناشئة ذات النمو الهائل تواجه الكثير من الانتقادات مؤخرًا للعديد من الأسباب، ويبدو أنّ هناك سبب جديد ينضم إليها وهو تعقُّب سائقي منافستها المباشرة “ليفت”.

طبقًا لتقرير من ذا إنفورميشن، قامت أوبر في الفترة من 2014 وحتى 2016 باستخدام برنامج سري بعنوان “Hell” وظيفته الرئيسية هي تعقُّب سائقي منافستها ليفت وتحديدًا عدد السائقين وأماكن تواجدهم، وبالتالي تُعطي لأوبر اليد العُليا في معرفة احتياجات المواقع المختلفة للسيارات وبالتالي زيادة عدد سائقيها في هذه المواقع الجغرافية وتحقيق تفوّق على ليفت في كل مرة تقريبًا.

وحسب مجموعة من المحامين، يُمكن لشركة ليفت أن تستفيد من هذا الوضع بمقاضاة أوبر وتغريمها مبالغ طائلة بسبب الممارسات التجارية الغير عادلة التي قامت بها خلال الفترة من 2014 وحتى 2016.

ويأتي هذا التقرير لينضم إلى قائمة من المشاكل التي تعاني منها أوبر مؤخرًا، مثل مقاضاتها من قِبل Waymo بسبب سرقة أسرار السيارات ذاتية القيادة، وتسريب العديد من الممارسات الغير أخلاقية في بيئة العمل بالشركة، منها التمييز على أساس الجنس.

المصدر