الأخبار

قيمة إنفيديا تتجاوز حاجز 3 تريليون دولار بفضل ازدهار الذكاء الاصطناعي

تراجعت قيمة الشركة مُجددًا لما دون 3 تريليون دولار

قيمة إنفيديا تتجاوز حاجز 3 تريليون دولار بفضل ازدهار الذكاء الاصطناعي
shutterstock

في خطوة مدهشة، أغلقت أسهم شركة إنفيديا على ارتفاع بنسبة 5% لتصل إلى 1224.40 دولار يوم الأربعاء، مما رفع القيمة السوقية للشركة إلى أكثر من 3 تريليون دولار للمرة الأولى في تاريخها.

يأتي هذا الإنجاز في وقت يستمر فيه المستثمرون في التهافت على الشركة التي تُعد قلب طفرة الذكاء الاصطناعي التوليدي.

بهذا الصعود، تجاوزت إنفيديا شركة آبل لتصبح ثاني أكبر شركة عامة من حيث القيمة السوقية بعد مايكروسوفت.

وشهدت أسهم إنفيديا ارتفاعًا مذهلاً بنسبة 3224% خلال السنوات الخمس الماضية، ومن المقرر أن تقوم الشركة بتقسيم أسهمها بنسبة 10 مقابل 1 في وقت لاحق من هذا الشهر.

وكانت آبل أول شركة أمريكية تصل إلى قيمة سوقية تبلغ 3 تريليون دولار خلال التداولات اليومية في يناير 2022، بينما حققت مايكروسوفت هذا الإنجاز في يناير 2024.

أما إنفيديا، التي تأسست في عام 1993، فقد تجاوزت حاجز 2 تريليون دولار في فبراير، ولم يستغرق الأمر سوى حوالي ثلاثة أشهر لتتجاوز حاجز 3 تريليون دولار.

وفي مايو، أعلنت إنفيديا عن نتائج أرباح الربع الأول التي أظهرت استمرار الطلب القوي على وحدات معالجة الرسومات (GPUs) القوية والمرتفعة السعر التي تنتجها الشركة.

وحققت إنفيديا إجمالي مبيعات بلغ 26 مليار دولار، وهو ما يزيد عن ثلاثة أضعاف ما حققته في نفس الفترة من العام الماضي.

كما تجاوزت الشركة توقعات وول ستريت للأرباح والمبيعات، وأعلنت أنها تتوقع تحقيق إيرادات تبلغ حوالي 28 مليار دولار في الربع الحالي.

ازدهار إنفيديا في السنوات الأخيرة كان مدفوعًا بحاجة صناعة التقنية إلى رقائقها الذكية، التي تُستخدم في تطوير ونشر نماذج الذكاء الاصطناعي الكبيرة مثل تلك المستخدمة في نظام ChatGPT الخاص بشركة OpenAI.

وتعد شركات مثل جوجل، ومايكروسوفت، وميتا، وأمازون، وOpenAI من أبرز العملاء الذين يشترون بمليارات الدولارات وحدات معالجة الرسوميات من إنفيديا، مما يعزز مكانتها في السوق ويزيد من قيمتها السوقية بشكل مستمر.


المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى