الأخبار

رد البيت الأبيض على جيف بيزوس بعد الخلاف حول برنامج الدعم الاقتصادي الجديد

رد البيت الأبيض على جيف بيزوس بعد الخلاف حول برنامج الدعم الاقتصادي الجديد

صعد مؤسس أمازون وثاني أغنى رجل في العالم ، جيف بيزوس ، يوم الجمعة ، حربًا كلامية استمرت أيامًا مع البيت الأبيض حول ما إذا كانت الشركات هي السبب الرئيسي لارتفاع التضخم.

البيت الأبيض يرد على بيزوس مؤسس أمازون

ردّ البيت الأبيض في بيان رسمي على الانتقادات التي وجّهها مؤسس “أمازونجيف بيزوس لخطة الحكومة الأميركية الجديدة بشأن برنامج الدعم الاقتصادي الجديد، الذي ستخصصه الولايات المتحدة لدعم الأميركيين، ويتضمن ضرائب إضافية على ثروات الأغنياء.

وبحسب بيانه إلى صحيفة “واشنطن بوست”، قال المتحدث باسم البيت الأبيض أندرو باتيس، إنه “ليس من الغريب أن يقوم أحد أغنى الأشخاص على وجه الأرض برفض الأجندة الاقتصادية التي تستهدف دعم الطبقة المتوسطة، ومواجهة التضخم عبر فرض ضرائب إضافية على الأغنياء والشركات”.

كما ألمح بايتس إلى أن تغريدةبيزوس” الرافضة للبرنامج الاقتصادي الجديد “جاءت بعد لقاء الرئيس جو بايدن بمجموعة من منظمي الحركات والاتحادات العمالية، ومن بينهم موظفون بأمازون”.

وكان مؤسس أمازون قد نشر تغريدته، الأحد الماضي، ينتقد خلالها تقديم الحكومة الأميركية برنامجاً جديداً للدعم والحوافز الاقتصادية، في ظل الأزمة الاقتصادية المتزايدة حالياً، مشيراً إلى أن التضخم هو أكبر ضريبة ستؤثر على أحوال المجتمع بالكامل.

الوسوم