لأصحاب المشاريع على انستجرام: وظّف مستقلًا يقودك إلى نجاح مشروعك

يتهافت رواد الأعمال والتجّار المبتدئين على إطلاق مشاريع صغيرة يسهل تنفيذها لتحقيق الطموح والاستقلالية المالية وتنمية الأفكار والتطلّعات والنهوض بها لصنع علامة تجارية مميزة في السوق، وتعدّ منصة انستجرام أحد أكبر المنصات الداعمة للمتاجر الصغيرة والمشاريع الناشئة التي يعمل مؤسسوها على توفير متطلباتها وإنشائها على الوجه الصحيح في كافة الجوانب: من ناحية الفكرة، والتكلفة، وفريق العمل، وكيفية التشغيل ومدى فائدتها للجمهور المستهلك.

إن البدء بمشروع تجاريّ ليس سهلًا، وليس صعبًا في ذات الوقت ولكن يتطلب المزيد من التعاون والالتزام والعمل الدؤوب لامتلاك مشروع تجاريّ ناجح ومربح ويعود بالنفع على الطرفين.

وفّرت بعض الشركات منصات إلكترونية تهدف إلى مساعدة روّاد الأعمال والتجار المبتدئين من خلال توظيف المستقلين الذين يمتلكون مهارات عديدة لخدمة رواد الأعمال في تنفيذ أفكار مشاريعهم وإتمامها بإتقان، ساهمت هذه المنصات في توطيد العلاقة بين رائد الأعمال والمستقل الذي يبحث دائمًا عن أفضل الفرص لعرض خبراته وإبراز تجاربه من خلال معرض أعماله الزاخر.

كيف يساعدك المستقلّون ؟

يتمتع الموظف المستقل بالحريّة وحبّه للعطاء، فهو ليس مقيّدًا بتعليماتٍ صارمة، أو وقتٍ محدّد، أومكانٍ ثابت، إنه يعمل بأريحيّة تامّة فوق مكتبه، أو على سريره، ووسط عائلته دون أن يغادر مكانه المفضّل، هذا بالتأكيد يجعلك تشعر- بصفتك صاحب متجر على انستجرام – بأنه يمارس متعته وينجز مهامه بحماسةٍ ولذّة، بالإضافة إلى أنه يمتلك الخبرة الكافية التي تمكنه من تقديمها للمبتدئين في المجال الذي يبرع فيه.

إن فرصة الموظف المستقل في تطوير ذاته ومهاراته أكبر من الموظف التقليدي، كونه يسعى إلى اكتساب الخبرات والتعامل مع العملاء المختلفين، والالتحاق بالدورات التدريبية وحضور المحاضرات التخصصيّة لجذب المزيد من العملاء وتحقيق الأرباح ومدّ يد المساعدة. كما يتمتع بمهارة إدارة الوقت وفنّ التفاوض ومهارات التواصل مع الآخرين واكتساب العلاقات. هذا لا يعني أن الموظف المستقل دائمًا يحصل على الراحة بشكل أكبر مقارنةً بالموظف التقليديّ ولكنّ على الأقل فهو يعمل بجهدهِ وفي مجالِ شغفه واهتماماته.

أين تجد موظفك المستقل المنشود الذي سيساعدك لخدمة مشروعك وإنجاز مهامك؟

سؤال يراودك الآن . . أين يبني الموظف المستقل معرضه؟ كيف سأجده؟ هل يجب أن أبحث عنه لوقتٍ طويل حتى أعثر عليه وأستفيد من خدماته؟

الجواب: بالتأكيد لا.

الموظف المستقل هو المتحكّم بوقته، مدير نفسه، المشرف على عملهِ. هل أدركت الآن لماذا يجب عليك توظيف المستقلين؟ ابحث عن موظف مستقل في منصات العمل الحر، وتعاقد معه لخدمة مشروعك في كافة جوانبه من كتابة وتصميم وتسويق إلكتروني وبرمجة . . .

إن الإنترنت هو الكون الفسيح الذي يضم عوالم عديدة، وفي منصاته ووسائله يبني الموظف المستقل مدينته المتكاملة ومعرضه الشامل لأعماله وخبراته وتجاربه. بإمكانك العثور على موظف مستقل بقدرات كاملة من خلال وسيلة محدّدة، أو منصة اجتماعية شائعة.

1- وسائل التواصل الاجتماعي:
من المعروف أن وسائل التواصل الاجتماعي تضم أشخاصًا من أماكن مختلفة. تستطيع البحث عن الموظف المستقل من خلال الملف التعريفي الخاص به، أو من خلال منشوراته وتغريداته والتعاقد معه، ولكن لا يمكن الاعتماد على وسائل التواصل الاجتماعي بشكل تام للعثور على المستقلين الجيّدين.

2- منصات العمل الحر:
إن انتشار منصات العمل الحر مثل منصة مستقل في البلدان العربية ساهمت في وصول رواد الأعمال إلى المستقلين المبدعين. إذ أصبحت الوسيلة الأسرع والوجهة الأمثل لكل صاحب مشروع مبتدئ يجهل كيف يبدأ، ومن يوظّف. تعتبر منصات العمل الحر منصة موثقة، وتضمن حق صاحب العمل وتدعمه.

تتفوق منصات العمل الحر عن وسائل التواصل الاجتماعي بكونها تضمن حقوق الطرفين وتتيح له الطريقة المناسبة للتواصل مع الموظف المستقل من خلال الرسائل الخاصة، كما تسهّل له عملية التعاقد معه فتصبح عملية طلب المشروع وتنفيذه سريعة وآمنة. فيما يحق للموظف المستقل التواصل مع صاحب المشروع والاستفسار عن أي سؤال فيما يخص تنفيذ المشروع، إلى جانب قدرته على إضافة عرض مناسب يضمن حقّه وجهده في العمل.

كما تتم عملية تحويل الأموال في منصات العمل الحر بسهولة وأمان، وتحتفظ المنصة بحقها بصفتها وسيط بين صاحب المشروع والموظف المستقل.

3- توصيات الآخرين:
من خلال علاقاتك الاجتماعية والافتراضية يإمكانك الوصول للموظف المستقل المناسب من خلال توصيات الآخرين الذين تعرفهم وقاموا بتجربة العمل مع الموظفين المستقلين.

4- أصدقاؤك وأقرباؤك:
من الممكن أن توظّف صديقًا لك أو قريبًا لخدمة مشروعك كمستقل محترف يعمل على تلبية احتياجاتك، شريطة أن يكون خبيرًا في مجاله وعالمًا به.

معايير اختيار المستقل المناسب

إن اختيارك للموظف المستقل لن يكون عشوائيًا بالطبع ! يجب أن يكون ضمن معايير محددة، ومقاييس موضوعة بعناية لإتمام أفكارك على أكمل وجه وبما يساهم في النهوض بمشروعك التجاري وانتشاره بشكل واسع على العملاء المستهدفين.

إن اختيار الموظف المستقل يكون بناء  على:

  1. تقييمات العملاء
  2. وجود معرض أعمال متكامل
  3. سهولة التواصل معه
  4. الميزانية المناسبة
  5. الوقت المناسب لكل الطرفين
  6. السيرة الذاتية

ويجب أن تكون ماهرًا في أسلوب عرضك للوظيفة التي تريد الموظف المستقل العمل على تنفيذها. اكتبها بشكل مفصّل، أجب عن استفسارات المستقل، وحدّد الميزانية والوقت المناسب من البداية.

مجالات متنوّعة تخدم مشروعك بالكامل

ما يميز الموظف المستقل أنه يمتلك مهارات مختلفة تخدم أصحاب المشاريع في كافة الجوانب. فإذا كنت صاحب متجر على انستجرام وترغب في توظيف مستقل، فسنعرض لك المجالات التي يقدمها المستقلون لمشروعك:

يقوم الموظف المستقل بـ:

  1. دراسة جدوى لمشروعك
  2. تصميم هوية بصرية لمشروعك
  3. تصميم موقع الويب الخاص بك وبرمجته والعمل على تطويره
  4. كتابة المحتوى ونشره على وسائل التواصل الاجتماعي والرد على استفسارات العملاء
  5. تقديم الاستشارات خلال تنفيذ مشروعك
  6. تصميم الإعلانات
  7. إعداد الخطط لأعمالك
  8. تحليل الأمور المالية ومتابعتها
  9. إنتاج “الفيديو”
  10. إدخال البيانات، المنتجات على موقع مشروعك
  11. إدارة الموقع
  12. إنشاء الحملات الترويجية

كلّ هذه الخدمات وأكثر يمكن للموظف المستقل القيام بها بكفاءة ودقة، بالطبع إذا قمت باختياره وفقًا للمعايير السابقة.
الآن . . لا شيء يمنعك من اختيار موظف مستقل

لماذا تراهن على الموظف المستقل؟

الموظف المستقل باعتباره يخوض تجربة عمله بمفرده بدون قيود زمانية أو مكانية، هذا يجعله يمتلك كنزًا نفسيًا في ذاكرة مهاراته، إنه يمتلك الخبرة ! هذا هو سرّ الموظف المستقل الصغير. الخبرة التي تمكّنه من مساعدتك عندما تقع في مأزق، أو ورطة، أو تحتاج إلى حلّ سريع، أو بدائل عديدة، أو فكرة إبداعية لم تطرأ على ذهن أحد.

إذا أردت أن تنمّي مشروعك على انستجرام فهذا يتطلب منك المزيد من الجرأة واتخاذ القرارات الصائبة. يعينك الموظف المستقل على الوصول إلى الاحترافية المطلوبة في العمل، فالتعاقد بينك وبينه سريع، والتواصل معه أكثر فاعليّة وهذا يوفّر لك الوقت والجهد ويرقى بمشروعك الناشئ.

كيف تتواصل مع الموظف

يعدّ التواصل عن طريق الكتابة سببًا في عدم وصول الفكرة وإيضاحها، فلا وجود لنبرات الصوت، أو تعابير الوجه، أو أيّ نوع من أنواع التواصل غير اللفظي. وهذا يدفعنا لأن نتحدث عن كيف تتواصل مع الموظف المستقل بفاعلية أكبر لتحقيق أقصى استفادة من توظيفه. احرص على استخدام الوسيلة الأنسب، إذا كنت تتعامل مع موظف يعمل على منصة للعمل الحر فعلى الأرجح سيكون التواصل بينكما كتابيًا، هذا يعني أن الجهد سيكون مضاعفًا حتى تنجح عملية التواصل !

  • عند عرض فكرة المشروع، اجعل أسلوبك واضحًا ومفصّلًا كما قلنا سابقًا.
  • لا توجّه الانتقادات السلبية المحبطة في حال لم يعجبك العمل !
  • احترمْ وجهة النظر الذي يقدمها لك الموظف المستقل.
  • استخدم الكلمات المحفّزة.
  • أظهِر ثقتك بقدرات الموظف المستقل.
  • استخدم علامات الترقيم عند الكتابة، وابتعد عن الحشو.
  • أرفِق الملفات المهمة التي تساعد الموظف المستقل على إتمام مشروعك.

أما إذا كان التواصل بينكما وجهًا لوجه، أو من خلال برامج “الفيديو”، فقم بالتركيز على:

  • نبرة الصوت
  • لغة الجسد
  • إظهار اللطف والاحترام
  • الإنصات
  • النظر لعين المتحدث
  • الإيجاز
  • طرح الأسئلة

كيف تحفّز الموظف المستقل ليظهر أفضل ما لديه؟

قد يشعر الموظف المستقل في بعض الأوقات بانخفاض الدافع أو الملل، على الرغم من أنه شغوف بما يعمل ومحبّ له !

لذلك يجب عليك عند اختيار الموظف المستقل تحفيزه ليظهر أفضل ما لديه لخدمتك، وهذا يكون من خلال إظهار عبارات الامتنان، والفخر بإنجازاته، والثقة بعمله. قم بإعطائه فرصة لإبداء وجهة نظره وشاركه رأيك فيما يقول. وإذا انتهى العمل بينكما احرص على إخباره بأنك ممتنًّا لهذه التجربة الفريدة، وقم بتوصية الآخرين للتعامل معه في مشاريعهم الصغيرة.


الكاتب: سماهر با سيف