الأخبار

فيس بوك تنشئ كبل إنترنت بحري يخدّم الشرق الأوسط وأفريقيا

فيس بوك تنشئ كبل إنترنت بحري يخدّم الشرق الأوسط وأفريقيا

هناك مليار شخص في الدول العربية وقارة أفريقيا غير متصلين بالإنترنت بعد، وشركة فيس بوك تريد دفعهم للدخول إلى الشبكة عبر إطلاق كبل إنترنت بحري جديد من شأنه تعزيز البنية التحتية للمنطقة.

تعمل فيس بوك وبالتعاون مع عدة شركات اتصالات مثل MTN و أورانج و فودافون وChina Mobile على تأسيس كبل إنترنت بحري يصل طوله إلى 37 ألف كيلومتر ستعمل عليه شركة Alcatel المتخصصة بالشبكات تحت البحر والمملوكة لنوكيا.

سيربط الكبل ما بين أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا عبر مصر والمملكة العربية السعودية كنقاط ربط أساسية ويصل إلى 16 دولة أفريقية.

ومن المتوقع أن يدخل الكبل البحري 2Africa حيز الخدمة في نهاية عام 2023 أو بداية 2024 وسيسمح بسعة اتصال إضافية تفوق كل السعة المتاحة حالياً لأفريقيا من كافة الكابلات البحرية. وصمم الكبل ليصل بسعته القصوى إلى 180 تيرابت بالثانية.

يذكر أن الشركات التقنية الأمريكية جوجل ومايكروسوفت وفيس بوك وأمازون لديها عدة مشاريع كابلات انترنت بحرية تربط العالم، بحيث أن تقريباً نصف سعة الانترنت عبر الكابلات البحرية تمر من خلال كابلات أسستها تلك الشركات.

وتهتم الشركات التقنية الأمريكية بتسهيل وصول الانترنت لمناطق مختلفة حول العالم لتعزيز عدد مستخدميها. حيث أن جوجل على سبيل المثال ساهمت في تمويل وتطوير 14 كبل انترنت بحري وحدها، فضلاً عن المشاريع المختلفة مثل الانترنت عبر المناطيد والطائرات بدون طيار.

بالرغم من أن الشركات التقنية الأمريكية هي اللاعب الأبرز، لكن هناك أيضاً مساهمات من شركة هواوي حيث لديها كبل يربط البرازيل مع الكاميرون، وبدأت قبل عامين كبل يربط أوروبا وآسيا وأفريقيا.


المصدر:

Facebook

المصدر
المصدر
الوسوم