الأخبار

فيروس كورونا يضرب توقعات مايكروسوفت المالية لتراجع خطوط الإنتاج

فيروس كورونا سيسبب خيبة أمل لشركة مايكروسوفت خلال الربع المالي الحالي بعد توقعات عالية في الإيرادات قبل شهرين.

فيروس كورونا يضرب توقعات مايكروسوفت المالية السابقة - coronavirus

قالت شركة مايكروسوفت في بيان صحفي نشرته على مدونتها الرسمية، بأن توقعات النتائج المالية للربع الثالث من العام 2020 والذي يبدأ من 1 يناير وحتى نهاية مارس، ستكون أقل من التوقعات السابقة التي أعلنت عنها مع الحديث حول نتائج الربع المالي السابق، وذلك بسبب تأثير فيروس كورونا على السوق العالمي والمستخدمين.

كانت مايكروسوفت قد توقعت وصول إيرادات الربع المالي الثالث بين 10.75 مليار دولار و11.15 مليار في قسم الحوسبة الشخصية.

لكن مع المشاكل الكبيرة التي تعرضت لها مصانعها ومورديها في الصين بسبب تفشى المرض، أصبح هناك نقص في الامدادات وخطوط الإنتاج للسوق، وهو ما يؤثر بدوره على المبيعات وتراجع العائد منها. بالرغم من أن الطلب على الأجهزة العاملة بنظام تشغيل ويندوز تلاقي طلبًا مرتفعًا في السوق، إلا أن عملية الإنتاج البطيء بسبب المشاكل الصحية المتعلقة بفيروس كورونا لا تلبي كافة الاحتياجات للسوق.

على الجهة الأخرى، تقول الشركة أن التأثير الذي تواجهه أجهزة الحوسبة الشخصية من سرفيس وأجهزة ويندوز الأخرى لن يمتد لغيرها.

حيث تقدم الشركة معظم منتجاتها كخدمات، وبالتالي لن تتأثر كثيرًا بعملية إنتاج القطع والأجهزة مثلما الحال مع أجهزة الحاسوب المختلفة.

يُشار أن العديد من خطوط إنتاج مصانع الأجهزة الإلكترونية تأثرت بانتشار مرض كورونا وربما نسمع عن حجم تراجع إيراداتها قريبًا.


المصدر:

Microsoft

الوسوم