الأخبار

نتفلكس تكشف لأول مرة عن عائداتها ومشتركيها وفقاً للمناطق الجغرافية

نتفلكس تكشف لأول مرة عن عائداتها ومشتركيها وفقاً للمناطق الجغرافية

 

شاركت شركة نتفلكس لأول مرة في تاريخها معلومات حول توسع أعمالها وأعداد مشتريكها خارج الولايات المتحدة عبر إضبارة مقدمة لهيئة البورصة والأوراق المالية الأمريكية.

وكشفت الأوراق دخل نتفلكس في الولايات المتحدة وكندا ودول شمال إفريقا والشرق الأوسط وأمريكا اللاتينية أي حسب المناطق الجغرافية المتعارف عليها في مثل هذه التقسيمات وهو الشئ الذي لم تفعله الشركة مسبقاً.

حيث بلغ عدد مشتركي منصة بث العروضات العالمية 158 مليون مشترك عالمياً، وكان أغلب النمو منذ عام 2017 حتى أخرى شهر سبتمبر الماضي قادم من خارج الولايات المتحدة بنسبة وصلت 90% من مجمل النمو.

ونمت عدد الاشتراكات في القارة الأوروبية بنسبة 140% من الربع الأول من عام 2017 حتى أخر تاريخ مسجل في الإضبارة، بينما زادت الاشتراكات خلال نفس الفترة في منطقة آسيا والمحيط الهادي إلى ثلاث أضعاف.

أما دول أمريكا اللاتينية فقد وصلت الاستراكات فيها إلى 29.4 مليون بزيادة وصلت 14 مليون اشتراكا خلال ثلاث سنوات تقريباً، بينما بقيت كندا والولايات المتحدة هما الدولتان اللتان تملكان أكبر عدداً من المشتركين بـ 67.1 مليون.

حيث وصل دخل الشركة من هاتين الدولتين 7.4 مليار دولار من الربع الأول حتى الثالث من العام الجاري 2019 لكن في المقابل كانت نسبة النمو في أعداد المشتركين 23% فقط من الربع الأول 2017 حتى الربع الثالث من العام الحالي.

والجدير بالذكر أن نتفلكس تواجه حالياً منافسة شرسة بعد إنطلاق العديد من منصات البث الجديدة بمحتوى ترغيبي ومتنوع وبدايات ناجحة ومنها ديزني بلس وApple TV بلس و HBO Max مما يعني أن النمو قد يتباطئ؛ بشكل خاص في كندا والولايات المتحدة لكن الاستثمار في المحتوى المميز سيكون هو السبيل الوحيد للمحافظة على تصدر منصات البث العالمية بالنسبة لنتفلكس.


المصدر

Netflix

الوسوم