الأخبار

هواوي تقاضي هيئة الاتصالات الفيدرالية الأمريكية بسبب قرار حظر جديد

قضية جديدة ترفعها هواوي على هيئة الاتصالات الفيدرالية الأمريكية بعد قرارات منع جديدة للتعامل معها بما يتعلق بمعدات الاتصال.

هواوي تقاضي هيئة الاتصالات الفيدرالية الأمريكية بسبب قرار حظر جديد

رفعت شركة هواوي قضية جديدة ضد هيئة الاتصالات الفيدرالية الأمريكية بسبب منعها للشركات في الولايات المتحدة من استخدام صندوق “Universal Service Fund” للتعامل مع هواوي بما يتعلق بمعدات الاتصالات التي تطورها الشركة الصينية والتي كانت مثارًا للجدل والنزاع خلال الشهور القليلة الماضية بحجة تهديد الأمن القومي الأمريكي.

كانت هيئة الاتصالات قد أصدرت قرارًا يمنع الشركات الأمريكية من استخدام “Universal Service Fund” لشراء معدات من هواوي ونظيرتها ZTE.

ما جعل هواوي تُصعد ردها على القرار وترفع قضية في محكمة الاستئناف الأمريكية للنظر بالقرار الذي اتخذته هيئة الاتصالات الفيدرالية.

وفي معرض حديثه عن هذه الخطوة، قال المدير القانوني في شركة هواوي، سونغ ليوبينغ، أن رئيس الهيئة الفيدرالية للاتصالات، أجيت باي، لم يقدم أي دليل فعلي على تهديد الشركة للأمن القومي لكن الأمر أصبح شائعًا لاستخدام هذه الحجة في واشطن حاليًا. وأضاف ليوبينغ أن القرار الذي اتخذته الهيئة ينتهك الدستور الأمريكي، وبالتالي كانت خطوة التوجه نحو المحكمة هي الحل المتاح.

منذ قرار الحظر على هواوي وZTE كانت هناك العديد من ردود الفعل المتباينة بين أطراف النزاع خاصة فيما يتعلق بهواوي.

وبينما توقفت معظم الشركات الأمريكية خاصة الكبرى عن استخدام معدات الشركة الصينية، استمرت الشركات الصغيرة في المناطق الريفية باستخدام معداتها بسبب سعرها المنخفض وجودتها العالية، لكن مع القرار الجديد فإن هذه الشركات لن تتمكن من الحصول على تمويل كافي لشراء المعدات.

يُشار أنها ليست المرة الأولى التي ترفع فيها هواوي قضية على الحكومة الأمريكية، حيث سبق وقاضتها لعدة أسباب مختلفة.


المصدر:

The New York Times

الوسوم