الأخبار

الولايات المتحدة تفرض ضريبة 25% على خمس مكونات في جهاز آبل ماك برو

مكونات ماك برو الخاضعة للضريبة وفقاً للقرار الأخير تشمل المحول الكهربي ونظام تبريد المعالج وكابلات الشحن

الولايات المتحدة تفرض ضريبة 25% على خمس مكونات في جهاز آبل ماك برو

أزمة الاعتماد على القطع والمكونات الصينية في أجهزة آبل لا تزال تهمين على المشهد نظراً للضرائب التي تفرضها الحكومة الأمريكية على الواردات الصينية للبلاد.

وفي هذا السياق أشار تقرير لـBloomberg إلى أن شركة آبل ستجبر على دفع ضريبة 25% على خمس من مكونات جهازها ماك برو بالرغم من إعلانها الشهر الماضي عن نيتها بدء تصنيع الجهاز في ولاية تكساس الأمريكية.

وتتكون قائمة الخمس الملحقة بالرسوم الضريبة من وحدات المنافذ المستخدمة في ماك برو والعجلات المضافة والمحول الكهربي وكابلات الشحن بالإضافة لنظام التبريد المحلق بالمعالج، وكلها طبعا مصنعة في الصين وفقاً لمواصفات آبل ليتم إلحاقها بالجهاز.

وكانت شركة آبل قد طالبت الرئيس الأمريكي دونالد ترامب باستثناء عدد من مكونات ماك برو من الضريبة المفروضة على البضائع المستوردة من الصين في يوليو الماضي، وعلى إثره ظفرت بإعفاء ضريبي على قرابة 10 مكونات إلا أن هذه الخمس الأخيرة لن تكون من ضمنها.

والجدير بالذكر أن هذا الفرض الصريبي قد جاء بعد أقل من أسبوع من إعلان آبل خطتها لبدء تصنيع النسخة الجديدة من جهازها في مدينة أوستن بولاية تكساس الأمريكية، لتتجه بهذه الخطوة نحو إعادة تصنيع ماك برو في منشأه الأصلي حيث قامت بتصنيعه  هناك لأول مرة عام 2013.

وكانت آبل قد علقت خلال بيان إعلان خطتها لنقل تصنيع الجهاز من الصين للولايات المتحدة، على أن تكلفة الصناعة في الولايات المتحدة لمكونات ماك برو تزيد عن سابقاتها بأكثر من الضعفين، قائلة أن بند الاسثناء سيساعدها على المضي قدماً في دعم المنظومة الأمريكية.

 الضريبة الأمريكية

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد رفع قيمة الضريبة المفروضة على البضائع المستوردة من الصين من 10% في مايو الماضي إلى 25% في سبتمبر، على إثر فشل البلدين في التوصل لحل اقتصادي مرضي لهما عبر المفاوضات، مما أدى وسيؤدي برمي الثقل الأكبر على الشركات التقنية الأمريكية وشريكاتها من المزوديين الصيين؛ وبالتالي ارتفاع السعر على المستهلك في النهاية على إثر الضريبة المفروضة.


المصدر

Bloomberg

الوسوم