الأخبار

مشروع قانون يطالب المتاجر الإلكترونية بالكشف عن بلد المنشأ للمنتجات والتطبيقات

مشروع قانون يطالب المتاجر الإلكترونية بالكشف عن بلد المنشأ للمنتجات والتطبيقات
مشروع قانون يطالب المتاجر الإلكترونية بالكشف عن بلد المنشأ للمنتجات والتطبيقات

تقدم السيناتور Rick Scott بمشروع قانون يفرض على المتاجر الإلكترونية – بما فيها متاجر التطبيقات – بعرض بلد المنشأ لكل منتج مدرج عليها، سواء أكان ذلك منتج حقيقي أم رقمي.

ويأتي مشروع القانون هذا على خلفية الضجة التي أثارها مؤخراً تطبيق FaceApp كونه روسي المنشأ، ويشجع هذا القانون المستخدمين على تحديدهم للمنتجات الرقمية والعادية التي يرغبون بشرائها حسب بلد مصنعها أو مبرمجها.

ويرى أن مشروع القانون هذا سيشجع على استهلاك المنتجات ذات المنشأ الأمريكي، مقارنة مع الدول المنافسة كالصين وروسيا.

ويطلق على القانون الذي تم اقتراحه اختصاراً PRIME Act، وينطبق على أي موقع ويب أو متجر الكتروني يبيع منتجات، وذلك يشمل متاجر ضخمة مثل أمازون، أو متاجر تطبيقات حتى.

وبحسب مشروع القانون فإنه يتوجب على البائع توضيح بلد منشأ المنتج الذي يبيعه بصورة واضحة وبنفس اللغة المستخدمة في الموقع الذي يبيع عليه.

خطوات مشابهة على متاجر التطبيقات

أما فيما يخص متاجر التطبيقات، فإن مشروع القانون يفرض الكشف عن جنسية مطور التطبيق، جنسية الناشر، جنسية الشركة صاحبة التطبيق. وسيتم تقديم هذه المعلومات شخصياً من قبل المطور، وستتم معاقبة أي تطبيق يقدم معلومات مزيفة.

ويستشهد مشروع القانون أن المستهلك يمكنه بسهولة معرفة السلع الصينية من خلال لصاقة خاصة توضع على المنتجات الفعلية، بينما المنتجات الرقمية تختلف ويمكن إخفاء هويتها بسهولة.

بالطبع يمكن التحايل على مشروع القانون وهو ما فعلته شركات سابقة عندما أعلنت أن منتجاتها صناعة أمريكية، إلا أنها عملياً تم تجميعها في عدة دول قبل أن تصل للولايات المتحدة أخيراً.

المصدر
المصدر
الوسوم