برامج

فيسبوك تختبر دمج الأخبار والقصص في واجهة واحدة من على تطبيقها

فيسبوك تختبر دمج الأخبار والقصص في واجهة واحدة من على تطبيقها

تقوم فيسبوك حاليًا باختبار واجهة تم إعادة تصميمها بشكل جذري من على تطبيقها على الهواتف الذكية، وشملت هذه الواجهة دمج موجز الأخبار وخاصية القصص في واجهة واحدة، بحيث يمكن للمستخدم النقر عليها مثل ما هو الحال في إنستقرام وقصص سناب شات، بدوره هذه الواجهة تظهر حاليًا لعدد محدد من مستخدمي التطبيق على أندرويد.

وفي الوقت الحالي، تتواجد قصص فيسبوك وموجز الأخبار جنبًا إلى جنب كواجهات مميزة في التطبيق، بحيث يمكنك التمرير لأسفل لرؤية موجز الأخبار أو النقر فوق إحدى البطاقات المغطاة بأعلى التطبيق لبدء التمرير في القصص، ولكن في هذا التصميم الجديد، ستظهر منشورات القصص وموجز الأخبار بما في ذلك المنشورات النصية والصور ومقاطع الفيديو والمشاركات الدعائية كجزء من نفس الواجهة، بحيث سينتقل المستخدمين عبر المشاركات ويعرضونها واحدة تلو الأخرى.

في سياق آخر، لم تحظى قصص فيسبوك بشعبية عندما رأيناها ولأوّل مرة عام 2017، ولكن تتوقع الشركة بأن خاصية القصص ستتجاوز موجز الأخبار في هذا العام، وفي هذا السياق قالت الشركة بأن قصص فيسبوك وماسنجرها تتضمن نحو 300 مليون مستخدم نشط يوميًا.

بالتالي أصبح مستقبل موجز الأخبار موضع تساؤل، وزادت هذه التساؤلات فور إشارة المدير التنفيذي “مارك زوكربيرج” بأن الشركة ستتحرك بعيداً عن المناصب العامة الدائمة ونحو الرسائل الخاصة المشفرة، وقد أخذ المعلقون أن هذا الإعلان يعني أن موجز الأخبار سيصبح منتجًا قديمًا.

أخيرًا، فيما يخص هذه الواجهة الجديدة، قال متحدث باسم فيسبوك “بأننا حاليًا لا نختبر هذا التغيير بشكل عام”، بالتالي من غير الواضح حاليًا ما إذا كانت هذه الواجهة الجديدة ستجعلها الشركة متاحة للإصدار العام أم لا.




المصدر
المصدر
الوسوم