الأخبار

أسانج يواجه تهمة قد تسجنه خمسة أعوام

بعد فترة قصيرة من اعتقال الشرطة البريطانية لمؤسس موقع ويكيليكس للتسريبات جوليان أسانج من السفارة الإكوادورية في لندن، وجهت الولايات المتحدة إليه تهمة التآمر لارتكاب قرصنة حاسوبية.

وتم اختيار هذه التهمة بسبب تعاون أسانج مع Chelsea Manning وتقديم المساعدة في فك تشفير كلمات مرور ساعدت بأكبر فضيحة تسريبات في تاريخ الولايات المتحدة.

وبفضل مساعدة أسانج، تمكّنت Manning من الدخول إلى أنظمة وقواعد بيانات وزارة الدفاع الأمريكية وسرقة مستندات ومراسلات عالية السرية ونشرها عبر موقع ويكيليكس.

حصلت هذه الاختراقات في مارس 2010، وخضعت Manning للمحاكمة في عام 2013. وتصل عقوبة التهمة الموجهة إلى أسانج بحدها الأقصى للسجن لمدة خمسة أعوام، لكنها غالباً تصدر الأحكام بمدة أقل.

لكن حذرت وزارة العدل الأمريكية أنه قد تكون هناك تهم أخرى توجه إلى أسانج في الفترة المقبلة، وهذه التهمة اليوم هي الأساس الذي تستند عليه الولايات المتحدة في طلب ترحيل أسانج إليها من انكلترا.

بالطبع لا يمكن ترحيل أسانج إلى الولايات المتحدة قبل حل القضايا العالقة في انكلترا حيث يواجه تهم أقل خطورة، ويبدو أنها مسألة وقت – تصل إلى عدة أشهر – حتى يتم ترحيله إلى الولايات المتحدة ويخضع للمحاكمة.




المصدر
المصدر
الوسوم