المراجعات

تجربة ومراجعة جهاز الترجمة الصوتية: ترافيس (Travis Touch Plus)

في الأسابيع الماضية، سنحت لي الفرصة بتجربة أحد الأجهزة المتخصصة في الترجمة الآلية الصوتية، هو جهاز (Travis Touch Plus) الذي يعتبر احد الأجهزة الرائدة في مجال الترجمة، فهو من إنتاج شركة هولندية ويوفر الترجمة بين أكثر من 100 لغة بينها اللغة العربية، واليوم وعبر الأسطر التالية سنتعرف على أبرز المميزات والخصائص.

السؤال الذي يتبادر في الذهب للوهلة الأولى، هو لماذا قد اشتري جهاز ترجمة وهنالك عدة تطبيقات مجانية تقوم بهذه المهمة، فعلى سبيل المثال تطبيق قوقل للترجمة (Google Translation) يوفر ميزة الترجمة الصوتية، ما عليك إلا تشغيل الخاصية واختيار اللغات ثم توسيط الهاتف بينك وبين الشخص الأجنبي والبدء بالتحدث.

في الحقيقة هنالك عدة ميزات، أهمها أن مثل هذه الأجهزة توفر لك الاستقلالية وعدم الاعتماد على الهاتف، وبأن بطارياتها -في الغالب- تعمل لفترة طويلة، في حين أن بطارية الهاتف قد تنفذ بسرعة عند استخدام تلك التطبيقات، أيضاً تدعم هذه الأجهزة طيف واسع من اللغات وتقدم ميزات إضافية قد لا تتوفر في تطبيقات الهاتف.

نظرة عامة على الجهاز

هنالك نسختين من جهاز “ترافيس” الأول هو (Travis One) والثاني هو (Travis Touch Plus) الذي يقدم عدة ميزات إضافية مثل دعم لغات أكثر وشاشة أكبر مع صوت أكثر ارتفاعاً، كما أن نظام التشغيل فيه مبني على (أندرويد 7.1).

الجهاز يمكنه الاتصال بالانترنت بعدة طرق، والاتصال بالانترنت أمر مهم لدعم الترجمة بين جميع اللغات، فهنالك مجموعة محدودة من اللغات (16 لغة) يدعمها الجهاز بدون انترنت (أوفلاين)، وبقية اللغات (منها العربية) تتطلب أن يكون الجهاز متصلاً، أما طرق الاتصال فهي كالتالي:

  • (1) عبر الواي فاي WiFi
  • (2) عبر شرحة الهاتف (SIM Card)
  • (3) عبر الهوت سبوت (Hotspot)

فإن وجد الشخص أي شبكة انترنت مفتوحة في المكان الذي هو فيه، فسيكون خيار الواي فاي هو الأنسب، أما الطريقة الثانية فهي عبر شريحة الهاتف، يمكن شراءها من المزود المحلي في البلد المقيم فيه (أو استخدام الشريحة الدولية) ثم تركيبها في الجهاز والاستفادة من باقة الانترنت في توصيل الجهاز واستخدام جميع خصائصة، والطريقة الثالثة عبر بث الانترنت من الهاتف إلى الجهاز.

الجهاز أيضاً يحتوي على خاصية البلوتوث، بحيث يمكن توصيله بسماعات خارجية، أو يمكن توصيله بالسماعات السلكية عبر الفتحة الخاصة بها.

طريقة استخدام جهاز ترافيس

في البداية يجب توصيل الجهاز بالانترنت عبر أحد الطرق المذكورة آنفاً (كي تتمكن من الترجمة من وإلى اللغة العربية)، يتم ذلك عبر لمس رمز الترس في الأعلى، ثم الخيار (Network) ثم النقر على عنصر الواي فاي ضمن الخيارات (أو طريقة اتصال أخرى) وإختيار اسم الشبكة وكتابة كلمة المرور.

في الشاشة أمامك سوف تجد علمين يمثلان اللغتان اللتان سوف تتم الترجمة بينهما، ما عليك إلا لمس صورة العلم الأول لاختيار اللغة الأولى، ثم العلم الثاني لاختيار اللغة الثانية (مثلاً العربية والانجليزية)، بعدها سوف يكون الجهاز مستعداً للعمل والترجمة.

عند البدء بالتحدث، قم بالنقر على الزر الموجود تحت الشاشة، انقر على الزر الأيمن للتحدث باللغة المحددة في الجهة اليمنى (العربية مثلاً)، وسوف تتحدث وسترى الجهاز وهو يحول الكلام إلى كتابة أمامك في الشاشة، وما أن تتوقف حتى يقوم الجهاز بترجمة المحتوى إلى اللغة المستهدفة ثم النطق بالعبارات بتلك اللغة تلقائياً، ثم يقوم الطرف الآخر بنفس الطريقة لكن عبر ضغط الزر الآخر في الجهة المقابلة، وهكذا يعمل الجهاز.

الجهاز ودعمه للغة العربية

يدعم جهاز (ترافيس تاتش) اللغة العربية فيما يخص الواجهة، حيث تتوفر الواجهة بعدة لغات منها العربية والانجليزية، والترجمة متاحة بين العربية وعشرات اللغات، حتى أنك ستجد أن هنالك عدة لهجات عربية عند الاختيار من القائمة، لكن حين التجربة وجدنا أنه يتعامل مع جميع اللهجات بدون تمييز، ليس لديه القدرة الكافية لترجمة الكلمات المحلية في بعض اللهجات العربية.

الترجمة من وإلى العربية جيدة، صحيح أن فيها بعض الأخطاء، لكن هذا حال المترجمات الآلية بطبيعة الحال، ولتفادي عيوب الترجمة يفترض بالشخص أن يحاول التحدث بشكل واضح وباستخدام اللغة العربية الفصحى حتى يتم التواصل مع الطرف الآخر بطريقة فعالة.

سوف تلاحظ أنه يتم معالجة الكلام بطريقة مباشرة أثناء التحدث وعبر استخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي، بحيث يحاول النظام فهم العبارة حتى لو كان هنالك لبس في بعض الكلام، وذلك بمساعدة سياق الجملة.

معلومات وميزات أخرى

الجهاز هو قابل للشحن الكهربائي، يمكن شحنة عبر فتحة الـ Micro USB، والبطارية يمكنها أن تستمر لـ 12 ساعة من الاستخدام المتواصل، وعدة أيام في وضع الاستعداد.

من الإضافات (الاختيارية) التي تقدمها الشركة؛ هي الشريحة الدولية التي تأتي محملة بـ 1 جيجابايت، والتي يمكن استخدامها في أي دولة للاتصال بالانترنت وتشغيل الجهاز مباشرة وأنت في المطار، هذه الإضافة موجهة أساساً لرجال الأعمال واصحاب السفريات المتعددة لبلدان العالم المختلفة.

لمعلومات أكثر عن الجهاز

ختاماً …

بالطبع ليس هذا الجهاز أو غيره من الأجهزة المشابهة موجهاً لجميع الناس، هو لمن يتعامل مع أجانب في حياته أو ينوي السفر للخارج، وعندها سيصبح لهذا الجهاز جدوى فعلية وأهمية لما للتواصل الإنساني من أهمية بالغة، وقد يوفر على المرئ الكثير من المال الذي سيصرفه على استئجار المترجمين اللذين سيرافقونه في في زياراته واجتماعاته.




الوسوم