الأخبار

شراكة بين رولز رويس وإنتل لتطوير سفن ذاتية القيادة

شراكة بين رولز رويس وإنتل لتطوير سفن ذاتية القيادة

أعلنت شركة رولز رويس البريطانية والغنية عن التعريف في عالم السيارات عن توقيعها شراكة مع إنتل الأمريكية في إطار سعيها لتطوير سفن تتمتع بتقنيات القيادة الذاتية، وتهدف إلى إطلاق أول إنتاجاتها بحلول 2025، بعد أن بدأت أول خطواتها للعمل على المشروع في 2010.

وللتوضيح أكثر، فإن رولز رويس السيارات هي فرع أخر مختلف عن شركة رولز رويس التي تم بنائها لتطوير السفن، وقد طورت الشركة نظام ذكي لمساعدة السفن التي يقودها أشخاص حقيقيين، وذلك من خلال نظام يحتوي على كاميرات، ومستشعرات LIDAR، وكذلك رادارات. لكنها تهدف من تعاونها مع إنتل إلى تحويل النظام ليساعد في قيادة السفن بشكل منفرد دون وجود طاقم في داخلها.

Rolls Royce

وتهدف الشركة من نظامها المستقبلي إلى التعرف على الأشياء المحيطة بالمركبة من سفن مختلفة وتضاريس لمساعدتها على السير بشكل سلسل في الأجواء الجوية الصعبة لتجنب الحوادث التي يمكن أن يسببها ضعف الرؤية للطاقم في أجواء مشابهة، ولتطوير هذا النظام قامت الشركة بوضعه على عدد من السفن للوقوف على فعاليته والاستفادة من المعلومات التي يقدمها.

وبينما تسعى أغلب شركات السيارات لإنتاج سياراتها ذاتية القيادة، كان اتجاه رولز رويس مختلف بالدخول في مجال مغاير بتطوير نظام القيادة الذاتية للسفن.




الوسوم