الأخبار

هواوي كانت تخدع الجمهور بإظهار كفاءة أكبر لهواتف بي 20 برو على تطبيقات قياس الأداء

بي 20 - بي 20 برو

المشاكل لا تأتي فرادى بالنسبة لهواوي، فبعد أن ارتفعت مبيعاتها وأصبحت ثاني أكبر شركات الهواتف في العالم، تعرضت الشركة لموقف محرج بنشر صورة تُظهر تصوير الشركة لإعلان هاتف نوفا 3 وإظهارها على أنها للهاتف فيما كانت من كاميرا احترافية.

لكن المشكلة الكبيرة الآن هو تأكيد خداع للمستخدمين والجمهور بخصوص كفاءة أجهزتها، وخصوصًا هواتفها الأخير بي 20 وبي 20 برو، حيث كما يظهر أن الشركة تستخدم أساليب وبرمجيات محددة لإظهار كفاءة الجهاز أكبر من الحقيقي عند استخدام تطبيق قياس الأداء (benchmark) الشهير 3DMark.

وتقوم خدعة الشركة على جعل الهاتف يقدم أداء أكبر ويظهر كفاءة أعلى من الأداء الحقيقي عند استخدام التطبيق، وهو ما يجعل التطبيق يُظهر قيمة غير حقيقية لقدرته الحقيقية.

وقد قالت شركة UL المطورة لتطبيق 3DMark “خلال السنوات الخمس الماضية، كان هناك عدد من مصنعي الهواتف قد قاموا بالتلاعب بنتائج كفاءة الأداء وتم معرفتهم وفضحهم.

وبالطبع، فإن المشكلة لم تتوقف على هواوي بي 20 وبي برو 20، حيث أن الموضوع شمل نوفا 3 الجديد، وكذلك أونور بلاي من العلامة الأحرى للشركة.

وكما يظهر في الصورة بالأسفل، فإن شركة UL قدمت توضيحًا لحقيقة الأداء الفعلي والأداء الذي استخدمته هواوي لخداع الناس.

هواوي كانت تخدع الجمهور بإظهار كفاءة أكبر لهواتف بي 20 برو على تطبيقات قياس الأداء




الوسوم