الأخبار

FBI يحذر البنوك من هجوم محتمل يستهدف الصراف الآلي يؤدي إلى سرقة ملايين الدولارات

FBI يحذر البنوك من هجوم محتمل يستهدف الصراف الآلي يؤدي إلى سرقة ملايين الدولارات

حَذَّر مكتب التحقيقات الفيدرالي FBI البنوك، من تعرض أجهزة الصراف الآلي ATM لهجوم عالمي محتمل خلال الأيام القادمة، وأشار FBI أن مجرمي الانترنت لربما يخترقوا شركات بطاقات الدفع أو البنوك، ويسحبوا ملايين الدولارات في غضون ساعات، وفقاً لمدونة الأمن الالكتروني Krebs on Security.

وأضافت المدونة أن مكتب التحقيقات الفيدرالي قام الجمعة الماضية بحالة تأهب بمشاركة البنوك، بناءً على حصوله على معلومات تفيد بأن مجرمي انترنت يخططون لتنفيذ هجوم عالمي لسرقة أجهزة الصراف الآلي.

وأفادت المدونة أيضاً أن المجرمين قد يعرضوا البنوك وشركات البطاقات المالية لبرمجيات مضرة، يسعوا من خلالها للوصول لأرقام البطاقات المالية التي تسمح لهم بسحب النقود من ATM. ثم يقوموا بإرسال المعلومات التي حصلوا عليها لشركاء لهم، ليتم دمجها في بطاقات ممغنطة قابلة لإعادة الاستخدام، على سبيل المثال كبطاقات هدايا، وأشار المكتب الفيدرالي إلى أنه سيتم استخدام هذه البطاقات لسحب الأموال.

وبالنسبة للوقت المتوقع، على أقرب تقدير سيكون في العطل الأسبوعية، عندما تبدأ البنوك بإقفال أبوابها، ومثالًا على ذلك السرقة التي تمت ما بين عام 2016 و2017، بمبلغ 2.4$ مليون من بنك فيرجينا عن طريق الاحتيال والتصيد للنظام البنكي.

وفي خضم التنبيه قال مكتب التحقيقات أنه من المتوقع أن تستمر مثل هذه الأعمال، لذا على البنوك أن تأخذ بعين الاعتبار، طلب كلمات مرور قوية من المستخدمين، وتمكين المصداقية الثنائية من خلال رمز مادي، ولا ليس بطريق الرسائل القصيرة سهلة الاختراق، وذلك ضمن مبدأ الإجراءات الأمنية المضادة.




المصدر
المصدر
الوسوم