الأخبار

نتفليكس تتراجع على غير المتوقع وشكوك حول استمرارها بنفس الكفاءة

اشتراكات الشبكة وصلت 5.2 مليون فقط بعد أن كانت توقعات لوصولها 8 ملايين

نتفليكس تتراجع على غير المتوقع وشكوك حول استمرارها بنفس الكفاءة

تضع شبكة نتفليكس نفسها كمرجع رئيسي هو الأكبر في عالم صناعة وبث المحتوى الرقمي، حيث استطاعت التغلب على العديد من شبكات صناعة المحتوى التقليدية في السنوات الأخيرة، لكن بحسب أخر التقارير فإن الأمر يبدو أنه سيكون مرحلة مؤقتة.

كان من المتوقع أن تصل اشتراكات الشبكة الجديدة إلى نحو 8 ملايين مشترك، لكن بحسب التقارير، فإن الاشتراكات توقفت على 5.2 مليون فقط! وهو الرقم الذي يعتبر أقل بكثير من المتوقع خاصة بالاستثمار المتزايد في صناعة المحتوى الرقمي الخاص.

ولم يتوقف الأمر إلى هذا الحد، حيث أن قيمة أسهم نتفليكس تراجعت لتصل عند 352$ للسهم بعد أن وصلت نحو 430$ الربع الماضي من العام، وهو الذي أثر على قيمتها الاجمالية لتصبح 25$ مليار.

وبالرغم من الصعود المتتابع في أرقام المشتركين في الشبكة طوال العام الماضي، إلا أن السقوط المفاجئ في عدد المستخدمين لا يوجد له أي تفسير بحسب مدير الشبكة ريد هاستينغ.

وربما يُعتبر الأمر غريباً بعض الشيء بعد الصعود المستمر في أعداد المشتركين، لذلك تطرأ تساؤلات حول مدى استمرارية شبكات بث المحتوى بنجاحها، أو كونها فقاعة ستنتهي قريباً. علماً بأن أمازون وهولو تنافس في المجال، كما أن آبل تسعى لدخوله قريباً.

لكن بصراحة، فإن الحديث عن الفترة الصيفية ربما كان له تأثير حول تلك الأرقام خاصة بوجود كأس العالم، كما أن المحتوى المُقرصن من الشبكة والمتواجد على الكثير من المواقع بكل أريحية يجعل من امر الاشتراك غير ضروري لدى الكثيرين، وخاصة بالحديث عن دول آسيا وأفريقيا.




الوسوم